عاجل

تقرأ الآن:

المئذنة الزرقاء: أشهر مآذن خيوة في أوزبكستان


Postcards

المئذنة الزرقاء: أشهر مآذن خيوة في أوزبكستان

هذا الأسبوع تأتيكم بطاقتنا البريدية من غرب أوزبكستان، من مدينة خيوة.

حقائق رئيسية عن أوزبكستان

  • تقع في آسيا الوسطى، يحيط بها كل من كازاخستان وتركمانستان وقيرغيزستان وطاجكستان
  • يبلغ عدد سكانها أكثر من 30 مليون نسمة، هذه الجمهورية السوفيتية السابقة استقلت في العام 1991
  • تبلغ مساحتها الإجمالية 425400 كيلومتراً مربعاً، بسهول تغطي نحو أربعة أخماس مساحتها
  • يبلغ متوسط درجة الحرارة في فصل الشتاء نحو 6 درجات مئوية وفي الصيف ترتفع إلى ما يزيد عن 32 درجة
  • ما يقارب 80 في المئة من السكان هم أوزباكستانيون، والدين الرئيسي هو الإسلام (88 في المئة)

خلف سور المدينة الداخلية التي يطلق عليها اسم قلعة إيجان، يمكن للزوار رؤية موقع كالتا مينور الجميل، والذي يعني المئذنة القصيرة – المعروفة أيضاً باسم المئذنة غير المكتملة أو المئذنة الزرقاء.
“هناك 18 مأذنة داخل السور، من بينها أطول مئذنةٍ في أوزبكستان. ولكن وحدها المئذنة الزرقاء قرب المدخل الرئيسي تعتبر رمزاً لخيوة” يقول شيموس كيرني، مراسل يورونيوز.
“ يبلغ ارتفاع هذه المئذنة 29 متراً، إلا أن بناءها غير مكتمل. فقد كان من المخطط بناء مئذنة ارتفاعها بين 70 و 80 متراً” تقول الدليلة السياحية.

كان من المفترض أن تكون أطول مئذنة في آسيا الوسطى. بدأ العمل فيها أوائل العام 1850، وتوقف عند مقتل الحاكم المفوض بإتمامها في إحدى المعارك.
ومنذ العام 1990، تعتبر خيوة أحد مواقع التراث العالمي لليونسكو.

اختيار المحرر

المقال المقبل
ضريح تيمورلنك : أهم معالم سمرقند

Postcards

ضريح تيمورلنك : أهم معالم سمرقند