عاجل

هذا الأسبوع في “يو تولك” نجيب على سؤال توماس من باريس حول حيازة الأسلحة في أوربا : في الوقت الحالي، كيف يتم تأطير حيازة الاسلحة التي تستعمل لأغراض مدنية، في الإتحاد الأوروبي؟ الاجابة

جون شارل أنتوان، دكتورفي الجيوسياسة في المعهد الفرنسي للجيوسياسية في جامعة باريس 8 و خبير في الأسلحة:” في داخل الإتحاد الأوروبي، هناك جملة من القوانين الوطنية، لا توجد إجراءات أوروبية، لكن مجرد تعليمة أوربية بتاريخ 18 يونيو 1991تم تعدياها في 2008 و التي تبين أربعة أنواع من الأسلحة أ،ب،ت،ث و هذه التعليمة التي تعود إلى 1991 تحدد عدة شروط أولية من أجل حيازة الاسلحة النارية ذات الإستعمال المدني في الفضاء الأوروبي. http://eur-lex.europa.eu/legal-content/FR/TXT/?uri=URISERV%3Al14011 تم تعديلها في عام 2008 بتعليمة 2008/51/CE : http://eur-lex.europa.eu/legal-content/FR/TXT/?uri=celex:32008L0051 ومنذ نوفمبر/ تشرين الثاني، هناك أيضا قرار ثان من قبل المفوضية الأوربية، وهي إرادة لتشديد حيازة الأسلحة النارية لإستعمال مدني، جملة من الإجراءات الخاصة بالأسلحة النارية، تم تبنيها في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2015 من قبل المفوضية الأوربية. لكن توجد بعض التوجهات بصورة عامة: التشريعات الوطنية داخل الإتحاد الأوربي، و هي من تحدد حيازة الأسلحة، و في أغلب الأحيان يجب أن تبلغ من العمر 21 عاما و ملف سوابق عدلية نظيف وأن يكون يتمتع الشخص بكل قواه العقلية و هناك في بعض الأحيان ترخيصات، وهي نتيجة لتصريحات على مستوى المحافظات ، أو تصريحات وطنية خاصة بالرياضيين . والصيادين و هواة جمع الأسلحة، هؤلاء لهم الحق في إمتلاك الأسلحة لكم من خلال تعديل نظام عملها .

إذا أردتم أن تطرحوا أسئلتكم، نلقاكم على الموقع على شبكات التواصل الإجتماعي .