عاجل

تقرأ الآن:

النسور للتخلص من القمامة في ليما


علوم وتكنولوجيا

النسور للتخلص من القمامة في ليما

سكان ليمان سيتبعون مستقبلا ارشادات محددة قبل اخراج القمامة من منازلهم.
الآن، يتم تجهيزنسوربتقنيات حديثة لمساعدة المسؤولين على التخلص من مكبات النفايات غيرالقانونية والمنشرة في العاصمة البيروفية.
http://www.telegraph.co.uk/news/worldnews/southamerica/peru/12094149/GPS-vultures-swoop-down-on-illegal-dumps-in-Peru.html
يقول أحد المشرفين على المشروع:“هناك عشرة نسور تحلق مع جهاز الإرسال الفضائي وجهاز تحديد المواقع العالمي.هناك مجموعة أخرى مكونة من عشرين نسرا يحلقون مع حمل علامة فقط ودون جهاز تحديد المواقع، هذا المشروع سيستمر لعامين.”

النسورهي الطيور المثالية لتولي هذه المهمة، لأنها تسعى بشكل طبيعي للبحث عن المواد العضوية والقمامة لتقتات منها.

ليما تضم أربعة مدافن نفايات رسمية والعديد من المكبات غير القانونية. كمية كبيرة من القمامة توجد الآن في مواقع بيئية مثل الأنهار.

http://phys.org/news/2016-01-gps-vultures-swoop-illegal-dumps.html

يقول خافييرهرنانديز من إدارة النفايات في ليما :“في ليما، هناك حوالي عشرة ملايين نسمة، كل شخص ينتج حوالي ستمائة غرام من القمامة يوميا.
اذا قمنا بعملية حسابية، يتم انتاج حوالي ستة آلاف طن من القمامة يوميا في ليما.
يتم جمع حوالي ستة وتسعين في المائة منها ولكن هناك أربعة في المائة منها، تبقى منتشرة.”

السلطات أطلقت حملة تلفزيونية واذاعية للترويج لهذا المشروع البيئي، الذي يصورالنسور كأبطال يساعدون في تنظيف مدينة ليما.

يقول أحد المشرفين على المشروع:“بصفة عامة غالبية الناس لديهم رؤية سلبية حول النسر، الذي ترتبط صورته بالموت والكثير من الامور السلبية. انهم لا يدركون أن هذه النسورتلعب دورا هاما في الطبيعة، خصوصا في ليما، كما أنها ستساعد كثيرا في السيطرة على الكميات الهائلة من القمامة التي نغرق فيها.”

عديد المدن الأخرى في البيرو، أعربت عن رغبتها في الإنضمام إلى هذا المشروع البيئي، الفريد من نوعه.

اختيار المحرر

المقال المقبل
الإطلاع الدائم على البريد الإلكتروني يسبب ضغطا نفسيا

علوم وتكنولوجيا

الإطلاع الدائم على البريد الإلكتروني يسبب ضغطا نفسيا