عاجل

تقرأ الآن:

لقاء العالم الهندي والغربي في"احتضان الأفعى"


سينما

لقاء العالم الهندي والغربي في"احتضان الأفعى"

“احتضان الأفعى“، يأخذنا إلى قلب الأمازون المظلم.
هذا الفيلم الكولومبي للمخرج سيرو غيرا، بطله الرئيسي شامان، يعيش لوحده بعد اختفاء شعبه ونسيان ذكرياته وعواطفه الشخصية وجوانب عديدة من ثقافته.

بفارق أربعين عاما، يرافق البطل واسمه كاراماكاتي مستكشفين ويسهرعلى رعايتهما أثناء، بحثهما عن نبتة مقدسة تعلم الإنسان كيفية الحلم.

من خلال مشاهد مذهلة بالأبيض والأسود، يقدم لنا فيلم “ احتضان الأفعى“، لمحة خفية حول نشأة الكون في المجتمعات القديمة وذلك من وجهة نظر هندي من الآمازون. الأمر الذي لم نشاهده في أي فيلم من قبل.

لقاء هذين العالمين، العالم الهندي والعالم الغربي، كان لقاءا قاتلا في البداية ويدفعنا للتساؤل حول مصائرنا… سواء كانت جماعية أو فردية.

هذه هي الفكرة الرئيسي لفيلم” احتضان الأفعى“، الذي رشح لجائزة الأوسكار في فئة “أفضل فيلم أجنبي”.
فيلم جيد وأسبوع جيد.

اختيار المحرر

المقال المقبل
"أفي ماريا"، في طريقه الى أوسكارأفضل فيلم قصير

سينما

"أفي ماريا"، في طريقه الى أوسكارأفضل فيلم قصير