عاجل

تقرأ الآن:

رغم قضية "تابي" لاغارد مرشحة لولاية ثانية على رأس النقد الدولي


مال وأعمال

رغم قضية "تابي" لاغارد مرشحة لولاية ثانية على رأس النقد الدولي

المديرة عامة لصندوق النقد الدولي، الفرنسية كريستين لاغارد مرشحة لولاية ثانية لترؤس هذه الهيئة المالية الدولية.

مجلس ادارة الصندوق الذي يمثل مئة وثمان وثمانين دولة يأمل بان يعلن عن الرئيس الجديد قبل الثالث من آذار/مارس المقبل على اساس التوافف.

لاغارد التي اشارت الى ان تصريحات المسؤولين في الولايات المتحدة بخصوص ترشحها كانت ايجابية، قالت من منتدى الاقتصاد العالمي المنعقد في دافوس للقناة الفرنسية الثانية: “نعم انا مرشحة لولاية ثانية. يشرفني انني تلقيت منذ بدء هذه العملية دعماً من فرنسا وبريطانيا والمانيا والصين وكوريا والمكسيك”.

البعض مثل جورج اوزبرن وزير المالية البريطاني عبر عن سروره بترشيح لاغارد معتبراً انها زعيمة قادرة على توجيه الاقتصاد العالمي في السنوات المقبلة.

لكن لاغارد تأمل ان لا تؤثر عليها القضية التي عرفت بقضية تابي والتي لمح اليها سيمون فرانش كبير اقتصاديي مؤسسة بانمور غوردن البريطانية. فرانش عبر عن قلقه قلقه معتبراً انه “لدى السياسيين وخاصة من لديهم ثقافة فرنسية، قدرة على التنقل في الوظائف العامة في الوقت الذي يواجهون فيه تحديات داخلية”.

لاغارد التي عينت مديرة عامة لصندوق النقد الدولي في تموز/يوليو 2011 ولولاية مدتها خمس سنوات، احيلت الى القضاء في كانون الاول/ديسمبر الماضي بتهمة “الاهمال” في قضية تحكيم حسم لمصلحة رجل الاعمال بيرنارد تابي، قضية تعود لعام 2007 حينها كانت وزيرة للاقتصاد.