عاجل

تقرأ الآن:

التعليم خلال الأزمات


learning world

التعليم خلال الأزمات

مع عدد قياسي للاجئين حول العالم بسبب الحرب، كيف يمكن للتعليم أن يساعدنا في خلق هبة إنسانية لما يحدث ؟ كل هذا في برنامج التعليم حول العالم.

الأردن : التعليم خلال الأزمات

حوالى ثمانين ألف لاجىء يعيشون في مخيم الزعتري على الحدود السورية. بالنسبة للعديد من الأطفال ، هذا يعني التوجه إلى مدرسة جديدة إذا ماتوفرت الأماكن، حنين هي مساعدة تعليم، اليوم تستقبل الأطفال وأمهاتهم، الذين يريدون تقاسم انشغالاتهم.

لقد تابعت حنين تكوينا لدى الشبكة الدولية للتعليم INEE ، خلال الأزمات بعمان والتي ينتمي
إليها أعضاء من منظمات وطنية ودولية والهدف هو : تحسين التعليم خلال الأزمات. بامكان الشبكة الاعتماد على أكثر من أحد عشر ألف عضو يتواجدون في مئة وسبعين بلدا. المشاركون في هذا التكوين اكتشفوا المعايير التي تعكس التعليم النوعي.

فرنسا: مدرسة بيوفورس من أجل تطبيق العمل الإنساني

الكثيرون يريدون العمل في القطاع الإنساني، لكن الدراسة تعد نظرية أكثر. بيو فورس من بين المدارس النادرة حول العالم التي لها توجه تطبيقي.

تقترح مدرسة بيوفورس التي تقع في مدينة ليون الفرنسية، تكوينات مختلفة، قصيرة وطويلة المدى تتمحور حول مختلف وظائف العمل الإنساني. فالتكوينات قد تأخذ بين ثلاثة أيام وثلاث سنين وفق الأهداف والخبرات المهنية. يلتحق بالمدرسة حوالى 250 طالبا سنويا يأتون من بلدان مختلفة على غرار إيسبيرونس من رواندا.
تابعوا المزيد في هذا العدد من برنامج التعليم حول العالم .

اختيار المحرر

المقال المقبل
العدد الأخير للمشاريع الفائزة بجوائز وايز لعام 2015:  قطر والأرجنتين

learning world

العدد الأخير للمشاريع الفائزة بجوائز وايز لعام 2015: قطر والأرجنتين