عاجل

تقرأ الآن:

راخوي يرفض عرض العاهل الإسباني تشكيل حكومة جديدة


إسبانيا

راخوي يرفض عرض العاهل الإسباني تشكيل حكومة جديدة

رئيس الوزراء الاسباني المنتهية ولايته ماريانو راخوي رفض طلب الملك فيليب السادس لتشكيل حكومة جديدة وأعلن أنه يتخلى عن مساعيه لتشكيلها، بعد الانتخابات التشريعية التي جرت في العشرين من شهر ديسمبر كانون الأول الماضي.

رئيس حزب الشعب المحافظ جاء في المركز الأول بفوزه بأكبر عدد من المقاعد، لكنه لم يحصل على عدد كاف من الأصوات للحصول على أغلبية مطلقة في البرلمان.

راخوي رفض تولي رئاسة الحكومة لخشيته من عدم المصادقة عليها من البرلمان الإسباني في ظل وجود تحالف يساري ضده.

ماريانو راخوي رئيس الوزراء الإسباني وزعيم الحزب الشعبيأعلن في ندوة صحفية:“أحتفظ بترشحي لمنصب رئيس الوزراء، لكنني لا أملك الدعم الكافي لتشكيل الحكومة، وأيضا لأنني فهمت أن هذا الصباح تم عرض اقتراح من قبل أحزاب أخرى، لديها دعم أكثر مقارنة مع الحزب الشعبي، لذلك لا أستطيع تقديم حكومة اليوم، ليس فقط لأنني لا أملك أكثرية بل أيضا لأن هناك أكثرية ضدي.”

راخوي يحتاج إلى دعم من الحزب الاشتراكي ليتم انتخابه لفترة ولاية ثانية كرئيس للوزراء، ولكن زعيم الحزب بيدرو سانشيز اختار عدم تأييده.

راخوي اقترح تشكيل حكومة ائتلافية تضم ثلاثة أحزاب:الحزب الاشتراكي الذي احتل المركز الثاني والحزب الليبرالي الجديد سيودادانوس إضافة إلى حزبه الشعبي.

إلا أن سانشيز رفض الاقتراح، مفضلا تشكيل حكومة يسارية مع حزب بوديموس بزعامة بابلو إيغليسياس الرافض لسياسة التقشف.

ويتعين على العاهل الإسباني عقد جولة جديدة من المشاورات ابتداء من يوم الأربعاء المقبل لاختيار شخص آخر جديد لتشكيل الحكومة.