عاجل

في اليوم الثاني من زيارته لايطاليا، وأمام مجموعة من رجال الأعمال الايطاليين والإيرانيين، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن “ايران هي الدولة الأكثر استقرارا وأمنا في كل المنطقة، ما يجعلها الأكثر استعدادا لاستقبال الاستثمارات . روحاني أكد أن انفتاح بلاده على المستثمرين الأجانب أولوية وطنية تدعمها كافة أطياف المجتمع والمؤسسات الايرانية.

الرئيس الإيراني، حسن روحاني :

“ نحن مستعدون لاستقبال الاستثمارات والتكنولوجيا وخلق سوق جديدة للتصدير “.

من جانبه قال، وزير الخارجية الإيطالي باولو جينتيلوني:

“ لقد حافظنا من قبل على مستوى حسن من العلاقات، لذلك لن نقول بأن ايطاليا تعود إلى إيران، لأننا حافظنا على مؤسساتنا وشركاتنا، نحن لم نغادر يوما إيران “.

ومن المتوقع أن يضع الرئيس الإيراني اللمسات الأخيرة على صفقة مع شركة ايرباص في لقاء باريس، حيث ستشتري طهران 114 طائرة من الشركة الأوروبية بقيمة تصل إلى 18 مليار يورو.