عاجل

اضطرابات اسواق المال العالمية تلقي بظلالها على اجتماع البنك الفيدرالي الاحتياطي الامريكي حيث تشير التوقعات وعلى نطاق واسع الى ان الفيدرالي الاحتياطي يتجه الى ترك اسعار الفائدة على حالها دون تغيير الامر الذي قد يخفف من اللهجة المتفائلة للفيدرالي حول اسعار الفائدة منذ نهاية العام الماضي عند رفعها .
محللون اقتصاديون اشاروا الى أنه وفي ظل التخبط في الاسواق العالمية و انخفاض اسعار النفط وسوء الاحوال الجوية في الولايات المتحدة خلال فصل الشتاء قد يضائل من احتمالية اتجاه الفيدرالي لرفع سعر الفائدة في الاجتماع المقبل في 17 و18 من اذار/ مارس المقبل .
وتوقع الفيدرالي الشهر الماضي ان معدل النمو الاقتصادي الأمريكي قد يرتفع من 2.1 % الى 2.4 % .
خلال العام 2016.