عاجل

تقرأ الآن:

"آيوا" تفتتح سباق الانتخابات الرئاسية التمهيدية في الولايات المتحدة


الولايات المتحدة الأمريكية

"آيوا" تفتتح سباق الانتخابات الرئاسية التمهيدية في الولايات المتحدة

بحسب التقاليد، تفتتح ولاية آيوا الأميركية الاثنين الانتخابات التمهيدية للرئاسة الأميركية المقرر عقدها في تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل. المرشحون من جمهوريين وديمقراطيين يولون أهمية كبيرة للانتخابات التمهيدية في هذه الولاية، لأنها تحمل تأثيراً كبيراً على نتائج الولايات التي ستتبعها.

المرشح الجمهوري الأوفر حظاً، دونالد ترامب التقى الناخبين في الولاية رفقة زوجته ميلانيا، السلوفينية الأصل. المنافس الأبرز لدونالد ترامب في الحصول على ترشيح الحزب الجمهوري هو تيد كروز، وعنه يقول ترامب: “أكبر مشكلة بالنسبة لـه هي كندا. فقد ولد فيها، والكثير من الناس يعتقدون أنه لايستطيع خوض الانتخابات.. (..) إذا تم اختياره كمرشح من المحتمل ألايتمكن من التقدم للانتخابات بحسب بعض الأشخاص.”

الاستطلاعات في ولاية آيوا، تضع كروز ثانياً بعد ترامب بفرق غير كبير. كروز المعروف بفصاحته الكلامية، يمثل الجناح الأكثر تشدداً في الحزب الجمهوري، ويتلقى دعم قساوسة إنجيليين وشخصيات من الحركة المسيحية المحافظة.

في معسكر الديمقراطيين، تظهر هيلاري كلينتون ذات ثمانية وستين عاماً الأوفر حظاً. وزيرة الخارجية السابقة تحاول أن تأكد أنها الأجدر للمنصب : “لستم بصدد اختيار الرئيس المقبل فحسب بل القائد الأعلى للقوات المسلحة. لقد قضيت وقتاً طويلاً في غرفة الأزمات إلى جانب الرئيس باراك أوباما. فالمشكلات المتعلقة بالرئيس يقررها الرئيس ومستشاروه المقربون. خبرت هذه اللحظات العصيبة، وأشعر بنفسي جاهزة ومهيئة للحفاظ على أمنكم والحفاظ على بلدنا قوياً.”

السيناتور بيرني ساندرز يأتي ثانياً بعد كلينتون بفارق غير كبير. ساندرز ( 72 عاماً) استطاع فرض نفسه في السباق الانتخابي. خطاباته تستنكر التفاوت الاجتماعي المتزايد في الولايات المتحدة.