عاجل

تقرأ الآن:

احتجاج جديد لسائقي سيارات الاجرة في مقدونيا والنمسا تدعو للاستعداد لوقف تدفق اللاجئين


مقدونيا

احتجاج جديد لسائقي سيارات الاجرة في مقدونيا والنمسا تدعو للاستعداد لوقف تدفق اللاجئين

تظاهر العشرات من سائقي سيارات الاجرة ببلدة غيفغيليا الحدودية في مقدونيا للاحتجاج على ما يصفونه بعدم احترام السلطات لاتفاق سابق بشأن عدالة توزيع عملية نقل اللاجئين إلى صربيا.

وكانت هيئة السكك الحديدية في مقدونيا قد توصلت إلى اتفاق مع سائقي سيارات الاجرة الذي نظموا اضرابا قبل 10 ايام ادى إلى اغلاق الطريق إلى الحدود اليونانية مع مقدونيا واوقف سير القطارات.

ويقضي الاتفاق بان تنقل الحافلات وسيارات الاجرة اللاجئين نهارا، بينما تعمل القطارات على نقلهم ليلا، لكن سائقي سيارات الاجرة يقولون إن السلطات تقوم بتسيير القطارات على مدار اليوم.

سائق سيارة أجرة:
“يتوافد اللاجئون، لكننا دون عمل. القطارات تعمل وهي تاتي مرتين أو ثلاث يوميا ولهذا السبب نحن نتظاهر.”

من جهته ابلغ وزير الخارجية النمساوي سيباستيان كورز نظيره المقدوني بالاستعداد لوقف تدفق اللاجئين عبر الحدود المقدونية، مؤكدا ان بلاده ستتخذ قرارا مماثلا في غضون أشهر.

وتلقت النمسا 90 ألف طلب لجوء العام الماضي لكنها خفضت هذا العدد إلى أقل من النصف للعام الحالي.

وزير الخارجية النمساوي
“إن استراليا مثل السويد والمانيا تعد واحدة من ثلاث دول يقصدها الكثير من اللاجئين، إن السويد اتخذت اجراءات مماثلة وهذه الاجراءات سيكون لها عواقب على كل المنطقة لكن بشكل خاص على الدول التي يمر من خلالها المهاجرون وهي كرواتيا وصربيا وسلوفينيا ومقدونيا.”

وتسمح مقدونيا فقط للاجئين القادمين من مناطق الحرب والذين يعلنون ألمانيا أو النمسا كوجهة نهائية بالدخول إلى البلاد.

وكانت مقدونيا قد أقامت سياجا حديديا تعلوه أسلاك شائكة على الحدود عند المعبر الرئيسي مع اليونان لمنع اللاجئين من عبور شبه جزيرة البلقان والتوجه إلى غرب أوروبا.