عاجل

بعد انتظار طويل، الممثل الأمريكي ليوناردو دي كابريو يفوز بجائزة الأوسكار عن دوره في فيلم ذو روفننت أو العائد. النجم الأمريكي جسد في الفيلم دور صائد دببة محترف ، يبحث عن الانتقام بعد أن تعرض للغدر والسرقة وسط الجبال.

فيلم “سبوتلايت” للمخرج توم ماكارثي من جانبه حصد جائزة أوسكار أفضل فيلم. سبوتلايت تطرق لتحقيق أجرته صحيفة “بوسطن غلوب” وكشف فضيحة تحرش كهنة بأطفال.

الممثلة بري لارسون افتكت جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم Room ، الفيلم عبارة عن دراما إنسانية تروي حكاية أم وابنها ، الأم وابنها يحتجزان من قبل رجل لتصبح الغرفة كل عالمهما قبل أن يتمكنان من الفرار.

أما فيلم ماد ماكس فتمكن من حصد عدة جوائز تقنية على غرار جائزة أفضل تصميم أزياء وأفضل تصميم إنتاج وأفضل ماكياج وأفضل مونتاج وأفضل مونتاج صوتي، إضافة إلى أوسكار أفضل مزج صوتي.

تدور أحداث الفيلم في صحراء واسعة يسيطر عليها العصابات، يحاول شخصان من المتمردين الفارين اعادة النظام لطبيعته من جديد.