عاجل

تقرأ الآن:

اليونان تحذِّر من ارتفاع عدد اللاجئين العالقين لديها خلال مارس/آذار إلى 70 ألفًا


مقدونيا

اليونان تحذِّر من ارتفاع عدد اللاجئين العالقين لديها خلال مارس/آذار إلى 70 ألفًا

اليونان تقول إن عدد اللاجئين العالقين على أراضيها الراغبين في العبور إلى شمال غرب أوروبا سيصل إلى سبعين ألفًا خلال شهر مارس/آذار المقبل في حال استمر إغلاق حدود دول الجوار في وجههم، فيما بلغ في الظرف الحالي اثنين وعشرين ألف عالق.

مقدونيا فتحت حدودها أمس الأحد لنحو أربعمائة لاجئ، غالبيتهم من النساء والأطفال، فيما احتج عدد منهم على الحدود في الجهة اليونانية بالاعتصام فوق سكة الحديد.

وفي قلب العاصمة اليونانية أثينا يتزايد عدد اللاجئين الذين ينتظرون فتح حدود دول البلقان، وهم يتجمعون في إحدى ساحات المدينة، مما بدأ يتسبب في بعض التململ منهم في بعض أوساط الرأي العام.

من بين هؤلاء أحمد خليل اللاجئ السوري من منطقة حلب الذي يقول وعلامات التعب والغرهاق بادية على وجهه:

“أنا هنا منذ أربعة ايام…أربعة أيام كاملة. ولا أدري ما الذي ينتظرني في المستقبل…كيف سنواصل الرحلة؟ لا أدري”.

وفيما يتواصل تدفق سيل اللاجئين على اليونان التي اضطرت إلى إبقائهم في ميناء بيروس مؤقتا، تَصُدُّ دولُ الجوار البلقانية أبوابها في وجههم في سياسة جديدة مُنَسِّقة فيما بينها انطلقت منذ أيام بغرض كبح عبور اللاجئين عبْر حدودهم وعدم السماح لأكثر من أربعمائة إلى خمسمائة لاجئ باجتياز الحدود يوميا.

سوريا

الهدنة صامدة في سوريا رغم تبادل الاتهامات بارتكاب خروقات