عاجل

أمريكي معتقل لدى كوريا الشمالية يعترف بإرتكابه "عملا عدائيا" ضدها

اعترف طالب أمريكي، يبلغ من العمر إحدى وعشرين سنة، تحتجزه كوريا الشمالية منذ يناير/كانون الثاني بإرتكابه “عملا عدائيا” ضدها. وكان هذا الطالب قد

تقرأ الآن:

أمريكي معتقل لدى كوريا الشمالية يعترف بإرتكابه "عملا عدائيا" ضدها

حجم النص Aa Aa

اعترف طالب أمريكي، يبلغ من العمر إحدى وعشرين سنة، تحتجزه كوريا الشمالية منذ يناير/كانون الثاني بإرتكابه “عملا عدائيا” ضدها.

وكان هذا الطالب قد اعتقل على خلفية إتهامه بإرتكاب جريمة ضد الدولة، تتمثل في نزع شعار سياسي أمام أحد الفنادق في البلاد، وهو ما إعترف به هذا الطالب ملتمسا العفو من الجميع في كوريا الشمالية. حيث قال الطالب الأمريكي أوتو فريدريك وارمبير:“أنا أفهم خطورة جريمتي، وليست لدي فكرة عن نوع العقاب الذي سأوجهه، لكن أطلب العفو والسماح من الشعب الكوري ومن الحكومة أيضا، وأنا أصلي لكي أعود إلى عائلتي .”

الطالب الأمريكي وهو يذرف الدموع أمام قاعة مليئة بالصحفيين وصف نزعه للشعار السياسي بأسوء أخطاء حياته، وقال إنه قام بنزع الشعار السياسي بطلب من الكنيسة المثودية الأمريكية، وبتشجيع من جهة أسماها مؤسسة جامعية سرية في جامعة فرجينيا .
هذا ولم تكشف وكالة الانباء المركزية الكورية عما إذا كان الطالب سيمثل أمام القضاء من عدمه .