عاجل

تقرأ الآن:

الزاوية: مانشيستر سيتي تفوز بكأس الرابطة للمرة الرابعة... و زيدان يخسر في أول دربي له


the corner

الزاوية: مانشيستر سيتي تفوز بكأس الرابطة للمرة الرابعة... و زيدان يخسر في أول دربي له

الصحفية باولا فيلابلانا : مرحباً و أهلا بكم في حصة “ الزاوية” . نهاية الاسبوع الماضي ، شهدت لعب أول لقب في الموسم في انجلترا. مانشيستر سيتي أصبح البطل الجديد لكأس رابطة الاندية الانجليزية ، و هذا بعد ركلات الترجيح. في العاصمة الاسبانية ، أكبر فريقين في المدينة تواجها ، و يبدو أن تأثير زيدان قد تلاشى.

بالتأكيد أن كأس الرابطة الانجليزية ، ليست الكأس الأكثر امتيازا في بريطانيا إلا أن فوز مانشيستر سيتي بهذا اللقب الرابع لكأس الرابطة قد أثرى سجل النادي الحافل . الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي ، و شهد الشوط الثاني تسجيل اللاعب البرازيلي في صفوف المانشيستر سيتي فيرناندينيو الهدف الأول ، ليضيف فيليبي كوتينيو هدف التعادل ، و بعد الشوطين الاضافيين ، بقيت الأمور على حالها ، و فصلت ركلات الجزاء بترجيح الكفة لصالح مانشيستر سيتي.

زين الدين زيدان حتما كان يحلم بما هو أفضل ، في أول دربي للعاصمة الاسبانية ، تمكن اتليتكو من إلحاق الهزيمة بالنادي الملكي بنتيجة هدف لصفر في المرحلة السادسة و العشرين لبطولة الدوري الاسباني.
الفريقان لم يتمكنا من هز الشباك في الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي ، و في الشوط الثاني تمكن أنتوان غريزمان من تسجيل هدف وحيد في المباراة في الدقيقة 53.
رصيد الريال تجمد عن 54 نقطة في المركز الثالث، مقابل 58 لاتليتيكو ، و أصبح الفارق بينه و بين منافسه برشلونة 9 نقاط.

الصحفية باولا فيلابلانا: رقم قياسي حطم بعد 27 عاماً ، و فرق خسرت في الدوري لأول مرة في الموسم. دعونا نشاهد عمن نتحدث في ركننا آب أند داون (إلى الأعلى و إلى الأسفل).

- إلى الأعلى: ماركوس راشفورد صاحب 18 عاماً أذهل الجميع بعدما قام بتسجيل هدفين أمام آرسنال في المباراة التي انتهت بفوز مانشيستر يونايتد (3-2) الأحد ضمن منافسات البريميرليج. و أصبح أصغر لاعب في التاريخ يسجل مرتين في أولى مباراياته. و بحوزته الآن 4 أهداف ، بواقع هدفين أمام متيولاند الدنماركي بالدوري الأوروبي، وهدفين في الدوري الانجليزي.

- إلى الأعلى: برشلونة فاز بهدفين لهدف أمام إشبيلية. وتعتبر هذه المباراة الـ34 التي لا يخسر فيها المنتخب الكتالوني. متعادلاً في ذلك مع ريال مدريد في العام 1989 في تاريخ الليغا.

- إلى الأسفل : باريس سان جارمان خسر بهدفين لهدف أمام أولمبيك ليون ، و هذه المرة الاولى التي يخسر فيها النادي الباريسي في الدوري الفرنسي بعد 37 مباراة. آخر هزيمة ضد بوردو كانت في 15 مارس /آذار 2015.

-إلى الأسفل: إنترميلان خسر أمام يوفنتوس في الدروي الإيطالي بهدفين نظيفين. وتجمد رصيد إنتر عند 48 نقطة في المركز الخامس، فيما ارتفع رصيد يوفنتوس إلى 61 نقطة في صدارة ترتيب الكالتشيو.

الصحفية باولا فيلابلانا: اليورو 2004 هو بالتأكيد الأكثر استثنائاً في تاريخ هذه المنافسة. البرتغال رأت كيف أن اللعب الجميل ليس كل شيء، و يمكن للدفاع الجيد أن يحرز الجوائز.

منتخب اليونان دخل لليورو 2004 الذي نظم في البرتغال دون حظوظ كبيرة في الفوز، و مع ذلك فقد كان هناك عدد قليل من الناس من لاحظ حملتهم في التصفيات المثيرة للإعجاب ، و التي خسر فيها مبارتين في الأول ، لكنه فاز في ست مقابلات موالية ، و في المباراة النهائية أمام أصحاب الأرض ، هدف وحيد من قبل أنجيلوس خاريستياس أعطى لليونانيين لقبهم الأوروبي الوحيد.

الصحفية باولا فيلابلانا: كما جرت العادة ، الفريق الرياضي ليورونيوز يقدم لكم التوقعات فيما يخص المقابلات القادمة. إذا أردتم مساعدتنا ، ارسلوا لنا بتوقعاتكم عبر TheCornerScores#.

ليفربول سينهزم أمام مانشستر سيتي بهدفين لصفر0-2
أما روما فسيتفوق على فيوروتينا بهدفين لهدف 2-1
فيما سبورتينغ سيفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد أمام بنفيكا 3-1
و لوفانت سيخسر أمام الريال بهدفين نظيفين 0-2.

الصحفية باولا فيلابلانا: نهاية هذا الأسبوع هوليوود عاشت ليلة ساحرة مع جوائز الأوسكار. في أوروبا ، بعض المدربين أيضاً قاموا بأداء لامع يستحق جائزة. أوسكارنا الخاص يذهب إلى لويس فان غال و دييغو سيمون. بهذه الصور نقول لكم إلى اللقاء ، الزاوية تعود إليكم الاثنين المقبل.

the corner

الزاوية: تشيلسي يثأر من مانشستر سيتي والبايرن يقترب أكثر من اللقب الخامس