عاجل

تقرأ الآن:

الإنسان الآلي برنسون من جديد في متحف"كاي برانلي"


ثقافة

الإنسان الآلي برنسون من جديد في متحف"كاي برانلي"

الإنسان الآلي برنسون يعود للمرة الثالثة لمتحف “كاي برانلي” في باريس، ليرافق الزوار خلال جولتهم في معرض يحمل عنوان“برسونا”
بفضل جهاز يحاكي الجهاز العصبي لدى الإنسان، يمكن لبرنسون تسجيل ردة فعل زوارالمتحف حول قطعة فنية معينة، ليقدم في النهاية انطباعه الخاص على شكل ابتسامة أو عبوس.

يقول عالم الإجتماع الفرنسي دوني فيدال : “إنه يكيف نفسه مع بيئته، استنادا إلى ذوق صناعي، الهدف من هذه التجربة هو تطوير روبوت يتمكن من استكشاف جمالية العالم من حوله، ما نقوم به الآن هو تطوير روبوتات مختلفة، بأذواق صناعية مختلفة، ونحاول معرفة مدى تمكنها من استكشاف العالم من حولها، بطريقة مثيرة للإهتمام.”

برنسون قادرعلى تحليل تعبيرات وجه الزائرين في المتحف ليصنفها إلى فئتين” إيجابية” و“سلبية”.
انطباعاته، قد لا تكون دقيقة أحيانا، لكن زوارالمتحف يجدونها مثيرة للإهتمام.

تقول إحدى زائرات المتحف”: إنه مزيج بين الروبوت وتشارلي شابلن. انه غريب جدا، وأنا أجدطريفا حقا”

وتضيف أخرى:“حسنا قبل كل شيء، إنه مسلي. وفي الوقت نفسه أشعر أن عينيه تناديانني، إنه يخلق علاقة بين الإنسان والآلة.”

الروبوت برنسون، هو ثمرة مشروع علمي بين الفرنسيين دوني فيدال، المختص في العلوم الإجتماعية والمهندس فيليب غوزييه.

برنسون، الهاوي للفنون، سيكون دون شك نجم معرض “برسونا“، الذي يتواصل في متحف “كاي برانلي” حتى تشرين الثاني المقبل.

اختيار المحرر

المقال المقبل
دولتشي آند غابانا يأخذنا إلى عالم ديزني السحري

ثقافة

دولتشي آند غابانا يأخذنا إلى عالم ديزني السحري