عاجل

تقرأ الآن:

ملفات الاقتصاد واللاجئين وليبيا على جدول أعمال قمة بين هولاند ورينزي


إيطاليا

ملفات الاقتصاد واللاجئين وليبيا على جدول أعمال قمة بين هولاند ورينزي

بين إيطاليا وفرنسا انعقدت قمة وزارية مشتركة في مدينة البيندقة، حضرها كل من رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي والرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، وتطرق خلالها الجانبان إلى أزمة تدفق اللاجئين إلى أوروبا والنمو الاقتصادي والأزمة الليبية، وقد أعرب زعيما البلدين عن نفاد صبرهما من مماطلة الليبيين في تشكيل حكومة وحدة وطنية

وفي تعليق على الاتفاق الخاص بإدارة أزمة اللاجئين المتدفقين على أوروبا، بين تركيا والاتحاد الأوروبي، وكذلك تدخل سلطات أنقرة في قطاع الاعلام المحلي قال رينزي : نحن سعداء لبذل ما في وسعنا لكتابة صفحة جديدة في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي، ولكن في الآن نفسه نقول بوضوح وبقوة إن حرية الصحافة قيمة رائعة بالنسبة إلى فرنسا، بلد حقوق الإنسان ، وبالنسبة إلى إيطاليا، وإلى النساء والرجال الذين يعتقدون في القيم الأساسية للاتحاد الأوروبي

ويقول هولاند: مكافحة الارهاب تفترض أن نتخذ قرارات على المستوى الأوروبي. لقد اتخذت، ولكن ينبغي تطبيقها. على كل بلد أن يبذل جهوده والملفات ينبغي فتحها

وكان الرئيس الفرنسي وصل إلى البندقية مع الوفد المرافق له لتوقيع اتفاقات تخص إمداد خط حديدي للقطارات السريعة بين مدينتي ليون الفرنسية وتورينو الإيطالية