عاجل

ضمن مناوراتها العسكرية التي بدأت قبل يوم، اطلقت ايران، يوم الاربعاء، صاروخين بالستيين بعيدي المدى وهما “قدر اتش” و“قدر اف” من مرتفعات البرز الشرقية.

قائد الوحدات الجو-فضائية امير علي حاجي زادة قال إن سبب انتاج هذه الصواريخ هو للتمكن من ضرب خصوم طهران في مواقع بعيدة وخاصة اسرائيل. وقد اشارت وكالتا فارس وتسنيم المقربتان من الحرس الثوري الى ان هذه الصواريخ تحمل عبارة “يجب ازالة اسرائيل من الوجود”.

تأتي هذه التجربة في الوقت الذي يتباحث فيه نائب الرئيس الاميركي جو بايدن ملف ايران في اسرائيل مع رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو:

واعلن بايدن: “نحن متفقون على أن التسلح الايراني النووي يشكل تهديداً غير مقبول لاسرائيل والمنطقة والولايات المتحدة. واريد ان اكرر ما يشكك به الناس هنا وهو إن كانت حقاً تخرق الاتفاقية، سنتصرف”.

هذه الاتفاقية المتعلقة ببرنامج ايران النووي وقعت عليها الدول العظمى وطهران الصيف الماضي، وقد دانتها اسرائيل بشدة.

وبنتيجة الاتفاقية رفع قسم كبير من العقوبات الدولية المفروضة على ايران، لكن
الولايات المتحدة عادت وفرضت عقوبات جديدة عليها بسبب برنامجها للصواريخ البالستية.