عاجل

تقرأ الآن:

انتخابات تشريعية محلية في ألمانيا.. اختبار لسياسات ميركل


ألمانيا

انتخابات تشريعية محلية في ألمانيا.. اختبار لسياسات ميركل

يدعى الألمان الأحد إلى التصويت لتجديد البرلمانات المحلية في ثلاثة ولايات، هي بادن-فورتمبيرغ و راينلاند بفالز و ساكسونيا أنهالت. اقتراع يتزامنُ مع صعود شعبية الحزب المعادي للهجرة “البديل من أجل ألمانيا“، وتململٍ من سياسات الأذرع المفتوحة للاجئين التي مارسها حزب المستشارة الألمانية أنغلا ميركل.

ولاية بادن-فورتمبيرغ

بادن-فورتمبيرغ، الولاية الألمانية الوحيدة التي يرأس وزراءها منذ خمس سنوات سياسي من الخضر هو فنفريد كريتشمان. الاستطلاعات تتوقع أن يتصدر الانتخابات الحالية أيضاً في هذه الولاية الغنية.

ولاية راينلاند-بفالز

في ولاية راينلاند-بفالز تتزعم الوزراء مالو دراير من الحزب الديمقراطي الاشتراكي. التحدي الحقيقي بالنسبة لها في هذه الدورة، هو صعود نجم يوليا كلوكنر من حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي. إذ تعتبر كلوكنر وجهاً بارزاً في الحزب الذي تتزعمه ميركل، ولم تترد هذه المرشحة في انتقاد سياسات المستشارة المتساهلة في مسألة الهجرة.

ولاية ساكسونيا أنهالت

ولاية ساكسونيا أنهالت التي تعاني من ارتفاع في معدل البطالة، سجل أكبر عدد من الاعتداءات الموجهة ضد اللاجئين. في الوقت الحالي تترأسها حكومة من الاتحاد الديمقراطي المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي. ويخشى في هذه الولاية أن يحقق حزب “البديل من أجل ألمانيا“، الكاره للاجئين، اختراقاً غير متوقع. حيث تعطي الاستطلاعات 19% من الأصوات لمرشحه أندريه بوغنبورغ.