مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

انفجار قوي يهز قلب العاصمة التركية أنقرة


تركيا

انفجار قوي يهز قلب العاصمة التركية أنقرة

انفجار قوي هز مساء الاحد قلب العاصمة التركية “أنقرة” أسفر عن مقتل إثنين وثلاثين شخصا حيث لقى أربعة وعشرون شخصا مصرعهم في الحال وتوفي الثمانية الآخرون وهم في طريقهم إلى المستشفى، فقد تم نقل الجرحى إلى عشرة مستشفيات مختلفة في أرجاء المدينة وقد كان معظمهم في حالة خطيرة . جاء الانفجار قويا حتى أصيب أناس على بعد كيلومترين من الحادث.
بحسب القنوات الاخبارية التركية هرعت سيارات الاسعاف الى ساحة كيزيلاي في وسط العاصمة التركية حيث وقع الانفجار بالقرب من حديقة جوفين المركزية.
صرح محافظ مدينة أنقرة :” أن الانفجار تسببت فيه سيارة مليئة بالمتفجرات قرب ساحة كيزيلاي” والتي تعتبر شريانا إقتصاديا رئيسيا ومركزا للمواصلات والتي تقع على مقربة من منطقة السفارات في العاصمة التركية اظهرت المشاهد التي بثها التليفزين المحلي التركي حافلات محترقة وعددا كبيرا من المسعفين ينقلون جرحى و تحدثت قناة تلفزيونية عن احتراق عدد كبير من السيارات في ساحة المذكورة
يعتبر هذا الانفجار هو الثالث من نوعه في تركيا في أقل من ستة أشهر.حيث أتى بعد بضعة أسابيع من إعتداء بسيارة مفخخة في “أنقرة” في السابع عشر من شباط فبراير استهدف الجيش وأدى إلى مقتل تسعة وعشرين شخصا ،حيث أعلن فصيل في حزب العمال الكردستاني مسئوليتة عن الحادث
شهدت تركيا مؤخرا موجة من الهجمات الدموية منذ منتصف العام الماضي ،ألقت مسئولية معظمها على تنظيم الدولة الاسلامية من بينها إعتداء إنتحاري مزدوج في أنقرة في تشرين الأول للعام الماضي أدى إلى مقتل 103أشخاص

ألمانيا

حزب اليمين الألماني يتقدم ويؤمن دخوله الانتخابات البرلمانية لثلاث مقاطعات