عاجل

اعلنت الشركة المشغلة لبورصة فرانكفوت الالمانية “دوتشيه بورس” اندماجها المالي مع سوق لندن للاوراق المالية بعد مفاوضات هدفت لخلق شركة مشغلة قوية في البورصات العالمية.

هذا الاندماج سيسمح للشركتين بتوفير نفقات سنوية تصل لـ 450 مليون يورو، ما يشكل 20% من الميزانية المشتركة للبورصتين التي بلغت العام الماضي 2.2 مليار يورو.

كما يقضي بان تمتلك الشركة الالمانية غالبية اسهم الشركة الحديثة المولد بنسبة 54.4%.

اما الشركة البريطانية، وهي المشغلة لبورصتي لندن وميلانو، وتدير مؤسسة الاستثمارات والمؤشرات الاميركية روسيل، فقالت في بيان لها ان الاندماج سيسمح بانشاء قاعدة لتمويل وتشجيع النمو الاقتصادي للشركات الاوروبية ولجذب الاستثمارات الآسيوية والاميركية في الاسواق الاوروبية.

من جهته، اوضح رئيس البورصة الالمانية كارستن كينغيتر ان البورصتين اتفقتا على تشكيل لجنة استشارية لبحث سلبيات خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي وآثار ذلك على الاندماج.