مشاهدينا الكرام

إبتداء من الحادي والثلاثين من مارس آذار، قناة يورونيوز تتغير. إدراكا منّا لأهمية وسائل التكنولوجيا الحديثة، قررنا الاستثمار أكثر في موقعنا الالكتروني وتطبيقات الموبايل ووسائل التواصل الاجتماعي. هدفنا أن نقدم لكم مزيدا من الأخبار والمواضيع التي تهمّكم بطريقة أسرع. نضع تحت تصرّفكم كل ما تودّون معرفته ومتى تشاؤون. وفي إطار التغيير الذي ستشهده قناة يورونيوز، نحيطكم علما بأن البثّ على التلفزيون باللغة العربية سيتوقف. نشكركم على ثقتكم ونرجو أن ترافقونا في المرحلة المقبلة من مشروعنا الإعلامي. بإمكانكم التواصل معنا عبر موقعنا الالكتروني http://arabic.euronews.com/contact أوعبر الفايسبوك

يورونيوز، كل وجهات النظر

Logo devices

عاجل

تقرأ الآن:

لجنة برلمانية للتحقيق بـ "هجمات باريس" تزور مسرح "باتكلان"


فرنسا

لجنة برلمانية للتحقيق بـ "هجمات باريس" تزور مسرح "باتكلان"

زارت لجنة التحقيق البرلمانية الخاصة بهجمات باريس الخميس مسرح “باتكلان“، الذي شهد أكبر عدد من الضحايا خلال اعتداءات نوفمبر الدامية. اللجنة طلبت مرافقة قوات الأمن للوقوف على حقيقة ماجرى خلال العملية الأمنية التي استمرت لثلاث ساعات في تلك الليلة.

من أمام مسرح باتكلان، قال جورج فِنيك، قاض ونائب في البرلمان الفرنسي عن حزب الجمهوريين : “نرافق القوات الخاصة لنرى كيف نفذوا مداخلتهم بحسب التسلل الزمني، ولنتمكن من الإجابة على الأسئلة التي طرحتها هيئة التحقيق والضحايا وعائلاتهم وكذلك جميع الفرنسيين.”

بعض أسر الضحايا أعربوا عن عدم الرضى، خشية أن تتسبب زيارة البرلمانيين بإتلاف أدلة من موقع الحادث. تساءلت والدة أحد الضحايا : “لِم يحتاجون القدوم إلى هنا؟” وأضافت : “أنظروا ماجرى.. لقد تمّ تحريك القوات الخاصة وفرق البحث، بينما نحن العائلات لانعرف في أيِّ وقت توفي أبناؤنا.. ! وما طبيعة إصاباتهم.. ! على شهادة وفاة ابني كتب: الوفاة سجلت بين 13 و14 من تشرين الثاني/ نوفمبر.”

هجمات باريس التي نفذها انتحاريون مرتبطون بتنظيم مايسمى بالدولة الإسلامية، وقعت في 13 من تشرين الثاني/ نوفمر الماضي، وأسفرت عن مقتل 130 وإصابة 350 آخرين.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

مصر

العثور على دليل آخر لموقع دفن الملكة الفرعونية نيفرتيتي