عاجل

تقرأ الآن:

دمشق وانقرة ترفضان إعلان الاكراد نظاما فدراليا شمال شرق سوريا


سوريا

دمشق وانقرة ترفضان إعلان الاكراد نظاما فدراليا شمال شرق سوريا

مع دخول اللأزمة السورية عامها السادس وفي خطة قد تؤدي الى التصعيد السياسي صوت الاكراد السوريون في خطوة احادية الجانب وتحمل تحد واضح لدمشق وانقرة على تأسيس نظام فدرالي في المناطق الثلاث التي يسيطرون عليها شمال سوريا، أي في مناطق روج آفا وعين العرب كوباني وعفرين في ريف حلب الغربي والشمالي اضافة الى منطقة الجزيرة في الحسكة.
التصويت جرى في مؤتمر بمدينة رميلان شمال شرق سوريا، لكن النظام والمعارضة السورية سرعان ما اكدا رفضهما للاعلان الكردي وشددا على انه لا يتمتع بأي تأثير سياسي او قانوني. ويسيطر الاكراد السوريون على نحو اربعمئة كيلومتر من الاراضي شمالا من نهر الفرات حتى حدود العراق حيث يتمتع اكراد العراق في حكم ذاتي منذ ربع قرن. الخطوة اعتبرت انذارا للجارة تركيا التي تتخوف من ازدياد سيطرة الاكراد على اجزاء من شمال سوريا ما يذكي نزعة الانفصال في صفوف الاقلية الكردية. واكدت انقرة على وحدة سوريا واراضيها.