عاجل

فيندلين فياديكينغ وهولغر هارت، المديران التنفيذي والمالي للمصنع الالماني بورش، اخلت محكمة شتوتغارت سبيلهما لعدم تثبيت ادانتهما بتضليل المستثمرين.

في 26 تشرين الاول/ اوكتوبر 2008، وبعد ازدياد مساهمتها في رأسمال ليصل الى 71%، اعلنت، بعد عام، عن نيتها في زيادته ليصل الى 75%. امر ادى لارتفاع سعر سهم فولكسفاغن في الاسواق العالمية فتعدى الالف يورو. فكانت خسارة كبيرة للمستثمرين الذين توقعوا انخفاضه. فلوحقت بورش قضائياً في المانيا والولايات المتحدة مع مطالبات بتغريمها بمليارات اليوروهات.