عاجل

حالة من الهلع والخوف سادت شوارع العاصمة البلجيكية بروكسل بعد الهجمات التي استهدفت مطار العاصمة ومحطة للمترو صباح اليوم.
المتواجدون في المطار لم يستوعبوا التفجير الأول حتى أرعبهم صدى الهجوم الثاني
وتقول سيدة كانت متواجدة في المطار:“حدثت ثلاثة انفجارات، إنفجار ليس بعيدا عنا، ولقد رأينا الجدار يتصدع، وأجزاءا منه تتساقط، ثم حدث الانفجار الثاني بعد حوالى 15 ثانية فقط، وكان أقوى ولقد بدأنا في الركض، نحو المخرج، سمعنا في ذلك الوقت الإنفجار الثالث، إنفجرت النوافذ، وكان هناك دخان أسود، وفي الخلف كان هناك أطفال،نعم كان هناك أطفال، وموضيفوا الطيران أصيبوا بجروح، والناس كانوا يخرجون، وكانت هناك سيدة أمامي كانت مصابة.” ويقول شاهد عيان أخر:” عندما فتحنا باب الحافلة، سمعنا دوي انفجار قوي وعندما نزلت من الحافلة رأيت زجاج النوافذ يتساقط، ورأيت أشخاصا يهربون بسرعة في كل الإتجاهات، ولم أكن في كل وعي حينها ،سمعت بأنه إنفجار للغاز ولكن بعد ذلك رأيت الجنود داخل المطار والجميع كان يجري.”
ويقول مراسل يورونيوز من بروكسل جوليان كوماز” ثلاث ساعات تقريبا بعد التفجير الأول، كانت لا تزال سيارات الشرطة
وسيارات الإسعاف تتوافد إلى المطار،مطار تم إحاطته، على بعد حوالى كيلومترين من المحطة وكان الاشخاص يتوافدون في حالة هلع”.