عاجل

اطلق ناشطون كوريون جنوبيون مناهضون لكوريا الشمالية بالونات مملوئة بصور بروباغاندا لكيم جونغ أون في تحدي واضح لسلطات الضفة الشمالية.

الناشطون أحيوا الذكرى السادسة لغرق السفينة الحربية الكورية الجنوبية التي يعتقد أنها تعرضت لهجوم بطوربيد أطلق من غواصة كورية شمالية.

واتخذت التوترات في شبه الجزيرة الكورية منحى شخصيا بين زعيمي الكوريتين الشمالية والجنوبية اللذين تبادلا التهديدات بانهاء أحدهما الآخر.

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أشرف على تدريبات بالمدفعية تتضمن محاكاة لضربات على مكتب ومقر إقامة الرئيسة الكورية الجنوبية بارك غيون هيي.

رئيسة كوريا الجنوبية من جانبها طالبت جارتها الشمالية بضرورة انهاء الأعمال الاستفزازية آمرة قواتها العسكرية بالاستعداد الكامل والحفاظ على أقصى قواتها القتالية بهدف موجهة أي خطر داهم.