عاجل

تقرأ الآن:

بيزنس لاين: بعد هجمات بروكسل...ماذا عن السياحة في أوروبا ؟


بزنس لاين

بيزنس لاين: بعد هجمات بروكسل...ماذا عن السياحة في أوروبا ؟

مرحبا بكم في برنامج بيزنس لاين.

بعد مرور أربعة أشهر على هجمات باريس، استهدفت مدينة أوروبية بهجمات دموية. عاصمة الإتحاد الأوروبي استهدفت قبل زمن قصير من الاحتفال بعيد الفصح، وهو وقت يستغله الكثيرون من أجل السفر مستغلين عطلة نهاية الأسبوع الطويلة.

بعد هجمات الثاني والعشرين من شهر آذار / مارس الكثيرون غيروا خططهم.

قبل أن نلقي نظرة على التأثير الممكن لهذا على السياحة ، فلنلقي نظرة على بروكسل ، مقر المفوضية الأوروبية والبرلمان الأوروبي ومؤسسات أخرى .

سكان المدينة يحاولون العودة إلى حياتهم الطبيعية .

في فقرة آي تي سنتطرق إلى الروبوت “تاي “ وهو عبارة عن برنامج تم تطويره باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، تمثله شخصية افتراضية لفتاة مراهقة يمكنها الدردشة مع المستخدمين والإجابة على أسئلتهم عبر حساب خاص بها على “تويتر“، وتم تصميمه بحيث يصبح “أذكى” تدريجيا كلما زاد حجم التفاعل معه والدردشات التي يجريها.

لكن “تاي” تحولت في وقت قصير إلى أداة لنشر العنصرية والكراهية، حيث بدأ حسابها بنشر رسائل تمجد النازية وهتلر وتحرض على السود والمهاجرين وتدعو إلى التطهير العرقي، الأمر الذي دفع مايكروسوفت إلى إيقافها.