عاجل

تقرأ الآن:

أوبرا "بوريس غودونوف": برين تيرفل، قيصر مسكون بالندم


موسيقي

أوبرا "بوريس غودونوف": برين تيرفل، قيصر مسكون بالندم

In partnership with

“بوريس غودونوف“، ملحمة روسية تمزج العظمة والتأمل الداخلي. انه العمل الأوبرالي الوحيد للمؤلف الموسيقي موديست موسورجسكي ، يعرض لأول مرة في دار الأوبرا الملكية في لندن بنسخته الأصلية لعام 1869.

الباس-باريتون المعروف برين تيرفل يؤدي لأول مرة دور القيصر المعذب بالندم. برين تيرفل، باس باريتون:“من المهم جداً اختيار الدور المناسب في الوقت المناسب خلال ممارسة المهنة. الآن، عمري 50 عاما، أشعر أنني استطيع أن أنطلق لآداء أدوار مختلفة “.

للقيام بدور “بوريس غودونوف“، الباس باريتون أمضى سنة تقريبا في التدريب، خاصة على اللغة.

برين تيرفل، باس باريتون:“حين يتعلق الأمر بالألمانية والإيطالية والفرنسية يمكنك تصحيح نفسك. اما الروسية فانها حيوان مختلف تماما. إنها لغة جديدة بالنسبة لي.”

برين تيرفل: “في كوفنت غاردن، هناك أيضا الكثير من الروس في الأوركسترا. لذلك كنت أنظر إلى قائد الكمان الثاني والكمان الأوسط، حين يغمزون لي، يعني انهم موافقون.”

هذا العمل الرائع من اخراج ريتشارد جونز وبقيادة مدير الاوركسترا أنطونيو بابانو:“يكفي أن تسمع سلمين موسيقيين من هذه الأوبرا لتعرف انها روسية. لها لون خاص: لون الكونترباص والباسوون، والتشيلو. موسورجسكي خلق عالماً له علاقة بوطنه حقاً”.

برين تيرفل، باس باريتون:” بالتأكيد، لا يمكن إخفاء حقيقة أن طبيعة هذا العمل روسية حقاً، آلات عميقة، وأنغام جميلة وجهيرة، انه كتب على وجه التحديد للاصوات الجهيرة.”

بطل هذه الأوبرا، شخصية تاريخية هي القيصر بوريس غودونوف الذي تسلم السلطة في روسيا من خلال قتل الوريث الحقيقي، صبي في التاسعة من العمر.

انطونيو بابانو:“القصة نفسها استلهمت من بوشكين الذي حرفَ التاريخ بعض الشيء. لا نعرف حقا ما اذا كان بوريس قد قتل فعلاً الشاب ديمتري. لا نعرف الحقيقة لكنه جعل منها عملاً مسرحياً كبيراً وشخصية تتعذب نفسياً من وطأة الشعور بالذنب وهذا مهم جداً في المسرح “. برين تيرفل:“انه تجسيد نفسي، دقيق، خاصة في مشهد الموت. هذا الجزء المظلم، وهذا الاضطراب الداخلي موجود في داخله على الدوام. لذلك الأمر يتعلق بصعود وسقوط بوريس غودونوف في آن واحد. من اللحظة التي يكون فيها وحده مع ابنه، هناك هذا اللحن الجميل، فيه شيء من الفلكلورية، حين يقول لابنه:” الآن، جاء دورك، انتبه لنفسك”.

اختيار المحرر

المقال المقبل
دار أوبرا باريس: إيولانتا / كسارة البندق، بحلة مبتكرة، طموحة وجريئة

موسيقي

دار أوبرا باريس: إيولانتا / كسارة البندق، بحلة مبتكرة، طموحة وجريئة