عاجل

شهدت فرنسا الخميس تعبئة كبيرة لمعارضي مشروع تعديل قانون العمل ولم تخل التظاهرات التي نظمها الطلاب والعمال من صدامات مع الشرطة في العديد من المدن، ما يشكل فصلا جديدا ساخنا من اختبار القوة مع الحكومة الاشتراكية. كما أضرب سائقو القطارات والمعلمون رفضا لقانون العمل الجديد بفرنسا.
في اليوم نفسه، قامت مجموعة من الملثمين بقطع مظاهرة سلمية طلابية في شرق باريس وبإلقاء قنابل الطلاء على البنوك والمتاجر، كما حطموا عددا من ماكينات الصرف الآلية واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع ردا على الشبان الملثمين

No Comment المزيد من