عاجل

تقرأ الآن:

إدانات دولية للمعارك العنيفة التي اندلعت في اقليم ناغورنو كراباخ


العالم

إدانات دولية للمعارك العنيفة التي اندلعت في اقليم ناغورنو كراباخ

إدانات دولية للمعارك العنيفة التي اندلعت في منطقة ناغورنو كراباخ المتنازع عليها بين القوات الأذربيجانية والأرمنية ما أودى بحياة أكثر من ثلاثين جنديا من ضمنهم 12 جنديا أذربيجانيا و18 جنديا أرمينيا.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعا إلى وقف فوري لإطلاق النار وسط مخاوف إقليمية ودولية من خطر تجدد حرب أودت بحياة عشرات الآلاف من الطرفين في تسعينات القرن الماضي.

من جهته أعرب الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند عن اسفه العميق للمعارك الدائرة في المنطقة، داعيا الطرفين الى “أكبر قدر من ضبط النفس“، كما طالب وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الطرفان بالالتزام فورا وبشكل دائم وشامل بوقف لاطلاق النار.

ورغم محاولات الوساطة الدولية طوال أعوام، فإن هدنة العام 1994 تتعرض لانتهاكات متكررة على طول خط التماس بين الجيش الأذربيجاني والقوات الانفصالية التي تدعمها يريفان.

المعارك الجديدة تعتبر الأسوأ منذ انتهاء الحرب بين يريفان وباكو في التسعينات للسيطرة على الإقليم المتنازع عليه.

ويتبادل الطرفان حاليا الاتهامات بخرق الهدنة القائمة هناك منذ أمد بعيد، ووقوع اشتباكات عنيفة مع استخدام الطيران والمدفعية.