عاجل

قام أشخاص من المعارضة في كوسوفو برمي قنابل غاز مسيل للدموع في محاولة لوقف مراسم تنصيب الرئيس الجديد هاشم تاجي. حركة قومية متشددة تبنت أعمال الشغب، فيما قامت الشرطة بتوقيف عدد من الضالعين بتلك الأعمال.

رغم مقاطعة المعارضة، لكن حفل التنصيب أقيم عن ساحة سكاندربيرغ وسط العاصمة برشتينا. ليخلف رئيس الوزراء السابق هاشم تاجي الرئيسة المنتهية ولايتها عاطفة يحيى آغا.

المعارضة تتهم الرئيس الجديد البالغ من العمر 47 عاماً بالفساد وتأخذ عليه تطبيع العلاقات مع صربيا. وتشهد كوسوفو احتجاجات منذ أيلول/ سبتمبر الماضي على خلفية اتفاق يعطي المزيد من الصلاحيات للأقلية الصربية في البلاد.