عاجل

تمر الساعات ثقيلة على الرئيسة ديلما روسيف وعلى البرازيليين وهم ينتظرون تصويت مجلس النواب هذه الليلة على اتهامها باستغلال منصبها تمهيدا للاطاحة بها، الجلسات الماراثونية مستمرة ويتابعها الناس بترقب وتوتر ان أفرز توصية الغرفة الصغرى بالبرلمان لمجلس الشيوخ لإحالتها الى المحاكمة او لجهة بقائها في منصبها ان لم تستطع المعارضة تحقيق اغلبية الثلثين مساء الأحد. وتسعى روسيف ومؤيدوها الى تجنيد النواب لمصلحتها وتغيير مسار التصويت، وخرج المناهضون لها في مظاهرة امام البرلمان في العاصمة برازيليا، تقول المعارضة ان روسيف ادخلت البلاد بسياستها في أسوأ ازمة سياسية واقتصادية وأخلاقية في تاريخها.