عاجل

تقرأ الآن:

هل الطاقة النووية في أوكرانيا آمنة؟


انسايدر

هل الطاقة النووية في أوكرانيا آمنة؟

*زاباروجيا، واحدة من أربع محطات نووية نشطة في أوكرانيا. فيها ستة مفاعلات، كل واحد بطاقة ألف ميغاواط.
المحطة شُيدت خلال فترة تشييد تشيرنوبيل، خلال الحقبة السوفيتية.*

منشآت آمنة

مسؤول المصنع أوليه دودور، رئيس عمليات زاباروجيا، محطة للطاقة النووية، جاء إلى هنا في العام 1986، عام كارثة تشيرنوبيل، يقول:
“الكارثة التي وقعت في محطة تشيرنوبيل لا يمكن أن تحدث هنا لأن نوعية خزان المفاعلات مختلفة. هناك أيضا حاويات فوق كل مفاعل.

انها تمنع تسرب المواد المشعة في حالات الطوارئ. مفاعل تشيرنوبيل كان معززاً ببعض البلاطات الخرسانية فقط، وهذا لا يمنع خروج الإشعاع في الجو”.

الحاويات هي قبة حمراء ورمادية فوق كل مفاعل نووي. قباب يُفترض أنها تقاوم تحطم طائرة وزلزال بقوة سبعة ريختر. لهذا السبب حين بدأ الصراع في شرق أوكرانيا على مسافة 300 كم فقط، العمال حافظوا على هدوئهم.

إطالة حياة المفاعلات

إدارة المصنع لها ثقة عالية بأنظمة السلامة هنا، فقررت الاستمرار بعمل مفاعلين منها.

زميل أوليه دودور يُطلعنا على كيفية تجديد المفاعل لتكون جاهزة للعمل لعشر سنوات أخرى على الأقل.

سيرجي هورين، نائب كبير المهندسين في قسم إصلاح الطاقة في محطة الطاقة النووية زاباروجيا:“تطوير وتمديد عمر مفاعل قديم أرخص بكثير من بناء آخر جديد. نطبق عليه المعايير الجديدة ونستبدل معداته، وبذلك يمكن تمديد حياته. “

مشروع يُدعم ماليا من قبل البنك الأوروبي لإنشاء وتعمير الطاقة النووية الأوروبية، والبرنامج النووي للطاقة للاتحاد الأوروبي.

شكوك بيئية

لكن في كييف، علماء البيئة يشككون باحترام معايير السلامة الفائقة، كما ذكرت الحكومة. أوليكسي باسوك، عضو في المركز الوطني للبيئية في أوكرانيا يعبرعن قلقه بهذا الخصوص، قائلاً:“الطاقة النووية لا يمكن أن تكون آمنة بسبب مخاطر تقنيتها. إذا عملت محطة للطاقة النووية اكثر من المدة المحددة لها، هذا يعني استهلاك بعض معداتها، لا يمكن استبدال كل عنصر فيها، هذا يزيد من خطر وقوع الحوادث”.

أوليكسي باسوك، يشكك ايضاً بسلامة المفاعل في حالة وجود نزاع عسكري قائلاً:“حين اجُريت العمليات الحسابية حول تحطم طائرة مثلاً، كانت هناك بعض الملاحظات حول الأضرار الممكنة، لكن منذ ذلك الحين العالم تغير، الآن، هناك طائرات بوينغ تقوم برحلات دولية. في أوكرانيا قبل 15 عاما، لم نتحسب لمخاطر العمليات العسكرية. الآن انها مشكلة “.

إرث تشيرنوبيل بعد ثلاثن عاماً، لا يزال أرثاً في غاية الخطرعلى أوربا. المجتمع الدولي يساهم في تمويل بنية آمنة لعزل المفاعل المُلوث رقم 4.
لكن بالنسبة لكثير من الأوكرانيين، كيف يمكن غلق جراح كارثة السادس والعشرين من نيسان/ أبريل عام 1986.

Pictures from Chernobyl exclusive zone
المقال المقبل
أوربا: هل أقدم محطة نووية في العالم لا تزال آمنة؟

انسايدر

أوربا: هل أقدم محطة نووية في العالم لا تزال آمنة؟