عاجل

تقرأ الآن:

البريطانيون المشككون باوروبا ينددون بتدخل اوباما "غير المرحب به"


المملكة المتحدة

البريطانيون المشككون باوروبا ينددون بتدخل اوباما "غير المرحب به"

الرئيس الاميركي باراك اوباما، المدعو على طاولة الغذاء مع الملكة اليزابيت الثانية، يوم الجمعة، اثار جدلاً بعيد وصوله الى لندن، خاصة بعد ان اعلن اهمية بقاء المملكة المتحدة داخل الاتحاد الاوروبي.

هذا الموقف جاء في مقال له نشرته صحيفة “ديلي تيليغراف” مساء الخميس، عبر فيه عن اهمية هذا القرار بالنسبة للولايات المتحدة واضاف “الطريق الذي ستختارونه سيكون لها انعكاسات كبرى على آفاق جيل اليوم من الاميركيين”. وشدد على ان “الاتحاد الاوروبي لا يقلل من تأثير بريطانيا بل على العكس يعطيه بعداً اكبر“، متابعاً “الولايات المتحدة والعالم بحاجة الى استمرار تأثيركم الكبير بما في ذلك داخل اوروبا (…) اوروبا قوية لا تشكل تهديداً لقيادة بريطانيا العالمية وانما يعززها”.

رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، غرد على موقع تويتر مرحباً بموقف اوباما وجاء فيه ان “الولايات المتحدة احد اقرب الحلفاء لنا. لذا من الهام سماع باراك اوباما يتحدث عن اسباب بقاءنا داخل الاتحاد الاوروبي”.

موقف كاميرون عارضه فيه عمدة لندن بوريس جونسن الذي اعلن “كما قال الرئيس هذا الصباح في مقاله في “ديلي تيليغراف“، اميركا ترى انها مسألة تتعلق بتنظيم القارة الاوروبية بعد اهوال الحرب العالمية الثانية، الحاجة لتأمين السلام باقية. اعتقد ان الصعوبة تكمن في ان الاتحاد الاوروبي يتسبب اليوم بهذه الضغوط والتوترات، والبقاء فيه هو خيار لا يضمن الاستقرار”.

العديد من المحافظين المنادون بخروج بلادهم من الاتحاد الاوروبي وجهوا رسالة الى سفير الولايات المتحدة في لندن للاحتجاج على تدخل الرئيس الاميركي. من بينهم نايجل فاراج زعيم يوكيب المشكك باوروبا ندد بما اسماه تدخلاً “غير مرحب به” من قبل رئيس اميركي.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

الأمم المتحدة توقع اليوم على اتفاقية باريس للتغير المناخي