عاجل

تقرأ الآن:

شهر على تفجيرات بروكسل.. محطة "مالبيك" تستأنف عملها الاثنين


بلجيكا

شهر على تفجيرات بروكسل.. محطة "مالبيك" تستأنف عملها الاثنين

بعد شهر على تفجيرات بروكسل، سمحت السلطات البلجيكية لكاميرات الإعلام بالدخول إلى مطار زافينتم الذي سقط فيه 16 ضحية خلال الاعتداءات الإرهابية. الأعمال تستمر بشكل مكثف، في محاولة لإعادة استقبال المسافرين، باستيعاب كامل، قبل حلول موسم الصيف السياحي. في الوقت الحالي الرحلات مقتصرة على عدد محدود من المسافرين.

بالانتقال إلى محطة مترو الأنفاق مالبيك، وسط العاصمة البلجيكية، التي سقط فيها 16 ضحية، فقد أعلن الجمعة عن انتهاء أعمال الترميم، وعن افتتاح المحطة، اعتباراً من نهار الاثنين. كما استأنف أعضاء لجنة التحقيق البرلمانية تحرياتهم الجمعة في المحطة والتقوا مع موظفي الشركة المشغلة وأجهزة الإغاثة.

في سياق مواز، فقد كشفت مصادر مقربة من التحقيقات معلومات جديدة حول نجيم العشرواي، أحد انتحاريي المطار، مفادها أن بعض الرهائن الفرنسيين السابقين في سوريا تعرفوا على العشراوي كأحد سجانيهم خلال فترة اختطافهم بين العامين 2013 و2014.

الصحافيين الفرنسيين الأربعة ديدييه فرنسوا وبيار توريس وإدوار الياس ونيكولا إينان أكدوا ان أحد سجانيهم كان يدعى ابو ادريس. وأعلنت المحامية ماري لور إينغوف أن موكلها نيكولا إينان تعرف “رسمياً” على أبو إدريس بأنه نجيم العشراوي.

النيابة البلجيكية أفادت أن العشراوي البالغ 24 عاماً الموصوف بأنه “تلميذ مجتهد، ليست لديه مشكلات سلوكية” انضم إلى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا في شباط/ فبراير2013. ويشتبه المحققون في كونه خبير المتفجرات في الهجمات واحد منسقيها وبإجرائه محادثات هاتفية مع عدد من انتحاريي اعتداءات باريس في الـ 13 تشرين الثاني/ نوفمبر.


مصدر وكالات والوكالة الفرنسية للأنباء

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

السلطات: مغني البوب الأميركي برينس لم ينتحر