عاجل

تقرأ الآن:

أوباما يخلع ثوب السياسي ويدعو الشباب البريطانيين إلى نبذ العنصرية والكراهية


المملكة المتحدة

أوباما يخلع ثوب السياسي ويدعو الشباب البريطانيين إلى نبذ العنصرية والكراهية

في آخر يوم من الزيارة التي يقوم بها إلى المملكة المتحدة، دعا الرئيس الأمريكي باراك أوباما الشباب البريطانيين إلى عدم العزلة والانسحاب من العالم بعد يوم من تحذيره من مخاطر التصويت لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في الاستفتاء المقبل.
أوباما الذي تحدث إلى الشباب في قاعة ويندلي هال، خلع ثوب السياسي ليحث الشباب على تغيير أوضاع العالم ونبذ العنصرية وكراهية الأجانب وتجاهل من يشكك في ذلك.

الرئيس الأمريكي باراك أوباما:
الأمور تتغير بسرعة كبيرة، وهناك جذب لتشكيل الهويات، الهويات القبلية، التي تعطي الشعور بالقناعة التامة لعدم الغيير، وهذا أمر يتطلب من الشباب مكافحته، فمن الضروري مجابهة هذا التصلب في الرأي .الأطراف التي تَحُدثُ على العنف واللامساواة وترتكب الجرائم في مناطق عديدة من العالم يشعرون بالتهميش ويرغبون في إعطاء الأهمية لأنفسهم من خلال تقسيم العالم إلى طرفين هم ونحن.”

ومنذ لحظة وصوله إلى لندن، تطرق أوباما بصورة معمقة إلى مسألة الاستفتاء، معلنا بوضوح رغبته في بقاء بريطانيا، الدولة الحليفة، داخل الاتحاد الأوروبي، وهي مسألة ينقسم البريطانيون بشأنها.
وفي آخر محطة، زار الرئيس الأمريكي المسرح التاريخي ويليام شيكسبير في لندن بمناسبة الذكرى الأربعمائة لوفاة الكاتب المسرحي ، حيث حضر عرضا خاصا من أداء فرقة شيكسبير.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

لاجىء سوري باليونان سيحمل الشعلة الأولومبية الثلاثاء المقبل