عاجل

تقرأ الآن:

مصمم الرقصات بنيامين ملبيي محورفيلم وثائقي


سينما

مصمم الرقصات بنيامين ملبيي محورفيلم وثائقي

الراقص ومصمم الرقصات بنيامين ملبيي، هومحور فيلم وثائقي بعنوان “إعادة تعيين” لمخرجيه الفرنسيين تيري دو ميير و البان تورلي.
الفيلم عرض لأول مرة في الطبعة الأخيرة لمهرجان تريبيكا السينمائي ويدور حول أول انتاجات ميلبياي عند توليه إدارة بالية الأوبرا الوطنية في باريس، في العام 2014.

يقول بنيامين ميلبيي:“ما دفعني لبدء العمل بإنتاج خاص بي هو أن ذلك أفضل وسيلة للتعامل مع الراقصين، لأنني سأكون دائما معهم في الأستوديو للتدرب على الرقصات ودفعهم لإظهار قدراتهم. إنها طريقتي في بدء مهمتي الإدارية، وهذه اللحظات المهمة، تم اقتناصها في الفيلم”

الفيلم يركزعلى كيفية تعامل ميلبيي مع الراقصين والمجهودات التي يبذلها، خلال العمل الخاص بهذا الباليه الباريسي العريق.

بعد خمسة عشر شهرا فقط من إدارة البالية، قرر ميلبيي مغادرة منصبه لأسباب شخصية ويرى أن قراره كان صائبا.

يقول بهذا الخصوص:“كنت أحاول إعادة الحياة للباليه واعطاء الجميع فرصا متساوية في شركة تعتمد كثيرا على التسلسل الهرمي وعلى نوع من النظام القديم. أعتقد أن الفيلم يلمح إلى ذلك. غادرت منصبي لأنه ليس لدي وقت اضيعه، اريد أن أبني شيئا يتناسب فعلا مع رؤيتي.”

الفيلم عرض على القناة الفرنسية “ كنال +” في ديسمبر الماضي، قبل أسابيع من تخلي ميلبيي عن إدارة باليه الأوبرا في باريس.

فيلم “ إعادة تعيين“، يصل إلى قاعات السينما الفرنسية الصيف المقبل.

اختيار المحرر

المقال المقبل

سينما

فيلم "صورة ثلاثية الأبعاد للملك" و بطله توم هانكس على موعد مع الثقافات العربية