عاجل

وزعت الشرطة اليونانية على اللاجئين في مخيم ايدوميني استمارات تسألهم من خلالها اذا ماكانوا يريدون البقاء في مخيم ايدوميني أو الذهاب الى مخيمات أخرى.

معظم اللاجئين اجمعوا على رغبتهم في البقاء بمخيم ايدوميني الذي يقع على الحدود المقدونية ما يسهل عليهم مواصلة طريق اللجوء الى دول غرب أوروبا.

لاجىء يقول:

“ سنبقى هنا، أين سنذهب ؟ اذا كنا سنعود إلى الوراء هذا مشكل كبير. سننسى مايحدث لنا، لن يساعدنا أحد ولا أحد سيتحدث عنا ، لا صحافة لا مساعدة ، هذا مشكل كبير “.

لاجىء آخر يضيف: “ كل ما يتم وعدنا به غير صحيح ، انهم يعطوننا خبزا ومعجنات فقط “.

ولا يزال حوالى عشرة آلاف لاجىء محتجزين في مخيم ايدوميني منذ منتصف شهر آذار / مارس عقب قرار النمسا والعديد من دول البلقان اغلاق حدودها لمنع اللاجئين من الوصول اليها.