عاجل

الاسباني نيكولا ألماغرو صاحب 30 عاماً أطلق صرخة فرح يمكن تفهمها بعد الفوز الذي انتزعه في نهائي بطولة إستوريل للتنس بالبرتغال، في المواجهة التي جمعته بمواطنه الشاب بابلو كارينو بوستا صاحب 24 عاماً. انتصار بواقع 6-7 و 7-6 و 6-3.
ألماغرو فرض سيطرته في آخر المطاف بعد عناد مستميت من بابلو، الذي يؤخذ عليه انتظاراته للكرة ، و عدم أخذه بزمام المبادرة ، و اعتماده على أخطاء المنافس. ألماغرو عرف كيف يتحكم في أعصابه ليتمكن من الفوز بهذا اللقب محدثاً القطيعة مع أربعة أعوام من عدم الفوز. و يعتبر هذا التتويج باللقب 13 خلال مشواره الاحترافي بعد آخر لقب في نيس عام 2012.