عاجل

شركات وضعت حوالي 221 مليار دولار في البلدان ذات الضرائب المنخفضة في العامين الماضين وعلى رأسها لوكسمبورغ وهولندا، في حين وجهت حوالي 72 مليار دولار للاستثمار في اثنين من أشهر الملاذات الضريبية البريطانية، جزر فيرجن البريطانية وجزر كايمان حسب ما أعلنته الأمم المتحدة هذا الثلاثاء.

هذه الشركات سحبت مليارات الدولارات من لوكسمبورغ وهولندا منتصف العام الماضي بعدما فرضت الدولتان قواعد جديدة للاتحاد الأوروبي باتخاذ إجراءات صارمة ضد الممارسات الضريبية غير القانونية.

من العام 2010 إلى غاية العام 2014 كانت كل من هونغ كونغ والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا والصين من بين أكبر المصادر.

تقرير جاء بعدما أعاد الكشف عن “أوراق بنما” الحديث عن الملاذات الضريبية، التي يخفي فيها الأغنياء مئات المليارات من الدولارات، ويستغل البعض هذه الملاذات لتهريب أو غسل الأموال أو التهرب الضريبي.