عاجل

تقرأ الآن:

وزير المالية الإيطالي : أوربا بحاجة إلى المزيد من الإصلاح الاقتصادي والتكامل


the global conversation

وزير المالية الإيطالي : أوربا بحاجة إلى المزيد من الإصلاح الاقتصادي والتكامل

ALL VIEWS

نقرة للبحث

*الأحزاب المشككة بأوربا تواصل تسجيل حضورها في الإتحاد الأوروبي.
لربما انه ليس الوقت المناسب للدعوة إلى إتحاد مالي وسياسي أكبر لمنطقة اليورو.
لكن وفقاً لوزير المالية الإيطالي هذا هو المطلوب من أوروبا لمعالجة الأزمات الاقتصادية التي تواجهها.
بيير كارلو بادوان، كبير الاقتصاديين سابقاً في منظمة التعاون والتنمية، أنضم ألينا في بروكسل في كلوبال كونفرسيشن.*

يورونيوز، جيمس فراني : “بيير كارلو بادوان، وزير المالية الإيطالي، أهلاً بكم في كلوبال كونفرسيشن”.

بيير كارلو بادوان، وزير المالية الإيطالي: “شكرا لإستضافتي.”

يورونيوز: “ شهدنا العديد من عمليات الإنقاذ في منطقة اليورو في السنوات القليلة الماضية. كيف تنظر للعملة الموحدة اليوم؟”

بادوان: “ العملة الموحدة أقوى بكثير مما كانت عليه قبل ثلاث سنوات منذ اندلاع الأزمة اليونانية. أحرزنا تقدمأ كبيراً في أوروبا فيما يتعلق ببناء المؤسسات وتعزيزها،
خاصة في القضايا المصرفية، وعلى صعيد أوسع في النمو والتعاون المالي أيضاً.”

يورونيوز:“هل سيكتب لها البقاء بشكلها الحالي؟ ما هي الإصلاحات الاضافية المطلوبة؟”

بادوان: “أولاً، علينا اكمال الاتحاد المصرفي من خلال اتحاد مصرفي بنظام تأمين مشترك على الودائع والغاء كامل لما يعرف ب“القرار”. هذا يعني جعل البنوك آمنة إذا لم تكن على ما يرام وتعزيز محركات النمو ايضاً. انها سياسة مالية أكثر “استباقية” وينبغي أن تكون أكثر ملائمة للنمو مع ضرورة بذل المزيد من الجهد لاجراء إصلاحات هيكلية لرفع إمكانات النمو في الاقتصاد الأوروبي.”

يورونيوز: “إذا نظرتَ إلى أرقام النمو في ايطاليا خلال السنوات القليلة الماضية، الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي كان مستقراً منذ بدء التعامل باليورو. هل اليورو هو بمثابة “سترة تمنع النمو؟”

بادوان:” اذا لم يكن مكملاً بالإصلاحات الهيكلية، التي تقوم بها البلاد لرفع إمكانات النمو، مع وجود صلة بين منطقة اليورو والسوق الموحدة.
بعبارة أخرى، أفضل المزيد من التكامل ليس فقط في منطقة اليورو فحسب، بل وفي أوروبا في أوسع معانيها ايضاً.”

يورونيوز: “لقد ساندتَ وزراء مالية منطقة اليورو. ماذا كان قصدك؟ ما نوع الولاية التي يجب أن يحصلوا عليها؟”

بادوان: “ يجب التعامل مع الموارد المشتركة، أي “الموارد الأوروبية العامة. كمثال، الهجرة . انها تتطلب استراتيجية أوربية واسعة للتعامل ليس في حالات الطوارئ المتعلقة بتدفق المهاجرين فقط بل وأيضا فيما يتعلق بظروف البناء في البلدان الأصلية للمهاجرين وخلق اقتصادات أكثر تقدما فيها،
والمزيد من فرص العمل، لتقليص الهجرة وإعداد أوروبا لاستقبال هؤلاء المهاجرين، الذين، على المدى المتوسط، سيصبحون نعمة لأوروبا لأنهم سيخلقون العديد من فرص النمو للاقتصاد الأوروبي باكمله”.

يورونيوز: نظرا لارتفاع المشككين بأوربا في الكثير من الدول في الاتحاد الأوروبي، هل من المعقول اقتراح
منح المزيد من السلطة على المستوى الأوروبي. الا تعتقد أنه سيؤجج نيران المشككين باوربا؟”

بادوان: “من السهل إلقاء اللوم على أوروبا، لكن من المهم أيضا مواجهة التحديات الأوروبية وفقاً للاستجابات الأوروبية.
اننا نرى حقيقة واحدة وهي ، بمرور الوقت، على مدى عقود، أوروبا شهدت نمواً من خلال فترات تكامل متعاقبة. هناك الكثير من الفوائد التي سنحصل عليها من زيادة التكامل، والإبداع، و فرص العمل، بما في ذلك من خلال المهاجرين على المدى الطويل. وهذا يتطلب استجابات أوربية وليست وطنية .”

يورونيوز:“أين الدليل على هذا؟ إذا نظرتم الى نتائج الانتخابات الأخيرة في بعض الدول، اين الدليل على أن الشعوب ستدعم مثل هذه الأمور؟”

بادوان: “ وفقاً لاستطلاعات الرأي، الانتخابات تظهر أن المواطنين الأوروبيين غير راضين عن النموذج الاقتصادي الذي أنتج البطالة والركود الاقتصادي، بدلا من النمو.
نحن بحاجة إلى تغيير هذا. يجب اظهار قدرة أوربا على النمو وزيادة فرص العمل، والرفاهية. لقد قمنا بذلك في الماضي، وسنقوم بهذا في المستقبل أيضاً، بدءا من الآن.”

يورونيوز: “أعود إلى موضوع الاتحاد المالي الذي ستتحدث عنه اليوم. انت هنا في بروكسل لالقاء كلمة في جامعة بروكسل الحرة. رئيس البنك المركزي الألماني، السيد ينس ويدمان، كان حاسما. يقول إنه يرى “عقبات هائلة” لمثل هذا الاتحاد “ولا توجد إرادة سياسية لإزالتها.” ماذا ستقول له؟”

بادوان:” أقول لو نظرنا إلى الماضي، ما تم إنجازه لمرات عدة كان قد أعتبر غير قابل للتحقيق. اسمحوا لي أن أتطرق مرة أخرى إلى العملة الموحدة والبنك المركزي الأوروبي والمؤسسات الأوروبية الأخرى. أنا من أشد المؤمنين أن أوروبا يجب أن تمضي قدما ولا تتراجع. لأن العودة إلى الوراء تنطوي على مخاطر. انها ستحدث صدمة سلبية، ليس للمؤسسات فقط، بل للبناء الأوروبي باكمله. لذا، علينا المضي قدما وجمع التوافق والدعم السياسي لهذه الأفكار.”

يورونيوز: “هل لك أن تشرح لي كيف تتمكن إيطاليا من مساعدة نظامها المصرفي على العودة إلى العمل بخمسة مليارات يورو تقريباً. هل هي كافية ؟”

بادوان: “ قبل كل شيء، انه مجهود القطاع الخاص. القطاع الخاص والمصارف الخاصة وشركات التأمين، والايطاليون وغيرهم من دول أخرى، الجميع اشترك لدعم عمليات إعادة الرسملة في النظام المصرفي الإيطالي. وتوفير الموارد اللازمة لإحياء سوق القروض المتعثرة، التي كانت راكدة في البلاد …”

يورونيوز: “ القروض المتعثرة؟”

بادوان: “ القروض المتعثرة. أجل. مؤخراً، وافقت الحكومة على اتخاذ تدابير واسعة لتسريع استرداد القروض المعدومة، تقليص الفترة الزمنية من عدة سنوات لبضعة أشهر فقط.
هذا هو التغيير المهم التي سيسفر عن نتائج، نتائج أقوى، للمضي قدما.”

يورونيوز: “لكن هل خمسة مليارات يورو كافية لهذا؟”

بادوان: “ انها مجرد آلية لنبدأ. لديها قوة نفوذ. الثقة تكبر، السوق ستعمل على توليد أسعار تجعل هذه الموارد متاحة.
لا شيء يمنع القطاع الخاص من اتخاذ قرار لتقديم المزيد من الموارد مع الصناديق. لجعلها أكبر إذا لزم الأمر ذلك.”

يورونيوز: “إذا لم تنجح هذه الاستراتيجية، ما هي الخطة البديلة لإنقاذ البنوك في ايطاليا؟”

بادوان: “ هذه الاستراتيجية ستنجح. الخطة (ب)، ليست خطة (ب)، بل ما يحدث بالفعل. إصلاح كبير لإعادة الهيكلة. البنوك متوسطة الحجم، والبنوك الشعبية، والبنوك الصغيرة، يجري إعادة هيكلتها بقوة. ستكون لدينا بنوك كبيرة، وبنوك أقل قوة أيضا. لذا، هذه البنوك ستتمكن من زيادة رأس المال في الأسواق، وستوفر التمويل للاقتصاد. هذا هو ما يحدث الآن.”

يورونيوز: “سؤالي الأخيرهو: في بلدك هناك مشكلة كبيرة تتعلق ببطالة الشباب. نحو 40 في المئة من الشباب بلا عمل.
ماذا تقول لهؤلاء الشباب الذين لا يشعرون بالرضا من طريقة سير الاقتصاد حالياً في إيطاليا.”

بادوان: “ما أقول لهؤلاء الشباب هو النظر إلى الأرقام. منذ أن أدخلنا الإصلاح في سوق العمل، خلقنا نحو 400 ألف وظيفة دائمة جديدة، ما يعني أننا لم نخلق المزيد من الوظائف فقط، بل خلقنا وظائف بظروف أفضل. الآن، هناك وجهة نظر تتعلق بالشباب. بالفعل، بطالة الشباب عالية لكنها بدأت تنخفض. هذا لن يحدث خلال سنوات قليلة. اننا في بداية مرحلة نتوقع فيها تحسن ظروف الشباب للعثورعلى عمل. التوقعات ستتحسن والثقة أيضا. وسيبدأ الشباب، مثلاً، بجمع الأموال لشراء منزل، انها اشارة على الثقة بالمستقبل.”

ALL VIEWS

نقرة للبحث

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

the global conversation

مادلين أولبرايت:" تصريحي بخصوص قتل أطفال العراق كان غبيا وأعتذرعنه"