عاجل

تقرأ الآن:

الحكم بالسجن على صحافيي جريدة "جمهورية" التركية المعارضة


تركيا

الحكم بالسجن على صحافيي جريدة "جمهورية" التركية المعارضة

الصحافي التركي المعارض جان دوندار تعرض هذا الجمعة لعملية اغتيال لكنه نجا من هجوم مسلح أمام قصر العدل في مدينة اسطنبول حيث حكم عليه بالسجن خمس سنوات وعشرة أشهر وعلى رئيس مكتب الجريدة في العاصمة أنقرة اردام غول بخمس سنوات مع التنفيذ بتهمة “كشف أسرار دولة”.

وألقي القبض على مراد شاهين البالغ من العمر أربعين عاما بعدما أطلق عدة طلقات من مسدس فأصاب صحافي تلفزيوني في ساقه، قبل أن يلقي سلاحه أمام الكاميرات ويسلم نفسه الى الشرطة.

رئيس تحرير جريدة “جمهورية” التركي المعارض جان دوندار:“أنا لا أعرف الشخص الذي هاجمني. لكنني أعرف جيدا الناس الذين وضعوني كهدف. ومن الطبيعي أن يقع شيء كهذا لصحفي مستهدف منذ عدة أشهر، آمل أن يكون ما وقع درسا للأشخاص الذي يرغبون في التخلص مني.”

رئيس تحرير صحيفة “جمهورية” التركية المعارضة، متهم بالإساءة لرئيس البلاد رجب طيب إردوغان بسبب سلسلة مقالات تناولت فضيحة فساد طالت الرئيس في شهر ديسمبر من العام 2013، وكشف معلومات عن قيام السلطات التركية بتسليم أسلحة الى مجموعات إرهابية في سورية.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

الحزب الحاكم في بيونغ يانغ يفتتح مؤتمراً عاماً نادراً في غياب ضيوف أجانب