عاجل

تقرأ الآن:

السرعة: خورخي لورونزو يسيطر على الجائزة الكبرى في فرنسا و يدحرج ماركيزللمركز الثاني في ريادة الترتيب العام


speed

السرعة: خورخي لورونزو يسيطر على الجائزة الكبرى في فرنسا و يدحرج ماركيزللمركز الثاني في ريادة الترتيب العام

الصحفي برونو سوزا: أهلا و مرحباً بكم في حصة السرعة . لقد كانت نهاية أسبوع موفقة لخورخي لورونزو في مدينة لومان.الاسباني تحكم في الجائزة الكبرى الفرنسية منذ البداية و فوزه الثاني لهذا الموسم لم يكن قط محل شك. لقد عاد إلى المراكز الأولى في البطولة العالمية ، يتبعه مارك ماركيز بعد السقوطه.

الإسباني خورخي لورونزو يسيطر بامتياز نهاية هذا الأسبوع في حلبة بوغاتي بمدينة لومان الفرنسية. بعد حصوله على الخط الاول للإنطلاق السبت بتحطيمه الرقم القياسي في الحلبة، عرف كيف يفرض سيطرته الأحد و ذلك بحصوله على انتصاره الـ63 في الجائزة الكبرى. انتصار سيمكنه من الارتقاء إلى أعلى البطولة في 2016.
لورونزو الحامل للقب ، و الذي سبق له و أن فاز في قطر، إستطاع على متن ياماها التفوق خلال 258 دورة على الايطالي فالونتينو روسي الذي حل في المركز الثاني أما المركز الثالث فكان من نصيب الاسباني مافريك فيناليس على متن سوزوكي..
الاسباني مارك ماركيز صاحب 23 عاماً على متن هوندا تدرحرج إلى المركز الـ13.و بفوز لورونز أصبح بجعبته 90 نقطة أي بفارق 5 نقاط عن مركيز الذي كان الرائد في الترتيب العام.

https://twitter.com/MotoGP/status/729286696584421376

الصحفي برونو سوزا:في 8 مايو/آيار 1982 ، عالم الموتو سبورتز فقد أحد أكبر قممه. جيل فيلنوف مات أثناء حادث على متن سيارته فيراري خلال المرحلة التأهيلية في الجائزة الكبرى لبلجيكا. 34 سنة فيما بعد ، ما يزال يعتبر أسطورة في الفورمولا1 ، و سبيد تشيد بهذا الكندي.

جيل فيلنوف الكندي سائق السيارات من مواليد كيبيك عام 1950، و رغم أنه لم يتحصل على الكثير من الألقاب ، فقد حقق فقط ستة إنتصارات في الجائزة الكبرى، إلا أن أسلوبه في السياقة المليء بالاثارة ، و كذا موته المأساوي في المرحلة التأهيلية للجائزة الكبرى في بلجيكا في 8 مايو/آيار 1982، ساهما في أن يصبح أسطورة في عالم الفورمولا 1 ، إبنه جاك هو الآخر سائق في سباق السيارات ، صار بطلاً عالمياً في الفورمولا 1 عام 1997.

الصحفي برونو سوزا:منذ ذلك الوقت ، عالم الموتوسبورتز تطور، و أحد أكبر التطورات التي حدثت هي في الترتيبات الامنية. القصة القادمة هي أحسن مثال على ذلك. البرازيلي سيدني فريغو على متن سيارة دراغستر خلال سباق سبيرغ ناسيونالز في بايتاون بالتكساس و بسرعة 350/ سا ، حادث مثير وقع له و خرج سالماً ما عدا كسر على مستوى الذراع.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

speed

السرعة: مرسيدس تتجول في سوتشي بارتياح في مثل هذا اليوم الذي عرف رحيل السائق الأسطورة أيرتون سينا