عاجل

فضيحة ميتسوبيتشي موتورز تتسع يوما بعد يوم ، آخر التقارير افادت بأن الشركة اعتمدت الغش في اختبارات كفاية استهلاك الوقود لكل سياراتها التي بيعت في اليابان منذ عام 1991 .

ويبدو أن الاختبارات على الاقتصاد في استهلاك الوقود كانت غير متوافقة تماما مع المعايير العالمية وهو ماسيعرض الشركة للمزيد من الخسائر المتتالية كما ستجد صعوبة في التغلب على تبعات الفضيحة.