عاجل

تقرأ الآن:

"السكان"، يتحدثون في قافلة ريمون دوباردون


سينما

"السكان"، يتحدثون في قافلة ريمون دوباردون

In partnership with

“نحن نرى الكثير من الأشياء عندما ننظر جيدا.” طوال حياته ومسيرته المهنية، اعتمد ريمون دوباردون، هذه القاعدة. فيلمه الأخير “السكان“، “Les habitants“، لا يشذ عنها.

المخرج والمصورالفوتوغرافي العاشق لسينما الحقيقة، ذهب للقاء هؤلاء الناس، فجاب طرقات فرنسا على متن قافلة قديمة، واختارأناسا في الشارع بطريقة عشوائية.

هناك دائما شخصان يواصلان حديثهما داخل القافلة.
ثلاث عشرة محادثة ثنائية تتم أمام الكاميرا،
في هذا الفضاء الصغير، ينسى الممثلون الكاميرا، بينما تستمر حياة غيرهم من الناس وراء زجاج القافلة.

المحادثات تكون تافهة جدا أو خطيرة جدا. أصحابها متحفظون أحيانا وجريئون أحيانا أخرى.
قد ننتقد عملية الإختيار العشوائية، التي جعلتنا نتعرف على أشخاص متواضعين، ولا نكتشف فعلا حقيقة جميع الطبقات الإجتماعية.
لكن الشخصيات، تتميز باللطف في مجملها وهذه السمة الإنسانية نكتشفها هنا من خلال بضعة أفراد.”

المقال المقبل

سينما

مهرجان كان السينمائي: وودي ألن لا يؤمن بالمسابقات الرسمية