عاجل

أكدت المحكمة الدستورية في ألمانيا انها تلقت دعوى ضد السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي، كما جاء في تقرير صحيفة “فيلت ام سونتاج”.

واشارت الصحيفة الألمانية الى أن مجموعة من الأساتذة ورواد الأعمال في ألمانيا رفعوا دعوى أمام أعلى محكمة في البلاد ينتقدون فيها السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي وخاصة قضية شراء السندات الحكومية على نطاق واسع والخطة الجديدة لشراء سندات الشركات.

المركزي الأوروبي يواجه مؤخراً الكثير من الانتقادات في المانيا وخاصة فيما يتعلق بأسعار الفائدة المنخفضة، التي تضر بمخصصات معاشات التقاعد والتي تعزز ايضاً مواقف الأحزاب اليمينية.

وكان قد وبخ رئيس البنك المركزي الألماني ينس ويدمان السياسيين الألمان لمحاولتهم الضغط على رئيس المركزي الأوروبي ماريو دراجي بما يخص برامج التيسير الكمي مؤكداً أن انتقاداتهم تتناقض مع استقلالية البنك.

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، من جهتها، ترى أن الانتقادات الألمانية لسياسة المركزي الاوروبي مشروعة ولا تعتبر ابداً تدخلاً
في استقلالية المركزي الالماني.