عاجل

وافق الكونغرس الأمريكي الثلاثاء على اقتراح مشروع قانون يمكن ضحايا اعتداءات الحادي عشر سبتمبر/ أيلول 2001 من ملاحقة المملكة العربية السعودية قضائيا بسبب دورها المفترض في هذه الإعتداءات، أعضاء الكونغرس صوتوا بالإجماع لصالح المشروع الذي سيحال إلى مجلس النواب.

مشروع القانون يتيح لعائلات ضحايا الاعتداءات ملاحقة الحكومة السعودية قضائيا ومطالبتها بتعويضات في حال ثبوت مسؤوليتها.

جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الابيض من جهته عارض الأمر قائلا: “إن هذا القانون سيغير القانون الدولي التقليدي إزاء حصانة الدول. ولا يزال رئيس الولايات المتحدة الأمريكية يخشى أن يجعل هذا القانون الولايات المتحدة ضعيفة في مواجهة أنظمة قضائية أخرى في كل أنحاء العالم.”

باراك أوباما الرئيس الأمريكي أكّد في عديد المرات معارضته لهذا القانون من جهتها حذّرت السعودية واشنطن في حال إقرار مشروع القانون بأنّها ستقوم ببيع سندات الخزينة الأمريكية التي تملكها والتي تبلغ قيمتها سبعمائة وخمسين مليار دولار.