عاجل

تقرأ الآن:

التجارة الإلكترونية ... الحل الأمثل لكثير من النساء في الباكستان


تكنولوجيا

التجارة الإلكترونية ... الحل الأمثل لكثير من النساء في الباكستان

In partnership with

مصنع سامز كيك، الذي أطلقته سميرة وسيم، وهي ربة منزل كانت تبحث عن منفذ لمواهبها، يشهد اليوم نمواً متزايداً بعد عدة سنوات على افتتحاحه. اعتمدت سميرة في تطوير مشروعها هذا على صفحتها على الفيسبوك: “بدأنا مصنع سامز كيك قبل أربع سنوات، من خلال الفيسبوك. في ذلك الوقت، كنت أقوم بكل شيء بنفسي. كنت أُعد حوالي أربع كعكات أسبوعيا، أما اليوم تأتينا طلبات بنحو 50 كعكة في الأسبوع. نقوم بالتسويق من خلال الفيسبوك وموقعنا على الانترنت”.
يعود كل هذا النجاح إلى التجارة الإلكترونية، التي تتيح للنساء في الباكستان الفرصة لبدء أعمال تجارية بعيداً عن القيود التي كن يواجنها سابقاً في مجتمعهن المحافظ. شيوبس (Sheops) موقع تسوق للنساء، أسسته نادية باتل كونغجي: “ما يقوم به موقعنا هو تمكين النساء من البيع عبر الانترنت. بدأنا العمل في مجموعة من خمس نساء والآن بلغ عددنا أكثر من 26 ألفاً، وعددنا بازدياد يومياً”.
جيهان آرا رئيسة جمعية البرمجيات المنزلية الباكستانية لتكنولوجيا المعلومات، المعروفة باسم (P @ SHA) تدير حاضنة التكنولوجيا التي تغذي وتوجه النساء اللواتي لديهن فكرة عمل يرغبن في تطويرها. وتقول آرا: “بعض العائلات محافظة جداً ولا ترغب بخروح بناتهم أو زوجاتهم إلى الشارع. وهكذا يمكن للمرأة الآن استخدام التجارة الإلكترونية لبيع أي شيء”.

وهكذا استطاعت الباكستانيات اليوم تحويل الإنترنت إلى منبر للتسوق والتجارة، وفتح المزيد من فرص العمل أمام النساء في باكستان.

المقال المقبل

تكنولوجيا

مستقبل الطائرات بدون طيار ... حلم أم حقيقة؟