عاجل

تقرأ الآن:

تحطم الطائرة المصرية يطرح تساؤلات حول أمن المطارات


فرنسا

تحطم الطائرة المصرية يطرح تساؤلات حول أمن المطارات

بعد هجمات باريس الأخيرة، قامت السلطات الفرنسية بزيادة الإجراءات الأمنية في مطار شارل ديغول في رواسي. حيث يجري التفتيش الانتقائي، وتصوير جميع الحقائب بالأشعة السينية، وتستعمل الكلاب للكشف عن المتفجرات.

سيلفان بريفوست، مدرب لأمن النقل الجوي يقول: “نظام أمن المطارات الذي عهدناه أعيد تعريفه. هناك تعديل على برنامج التدريب لرجال الأمن عبر زيادة قدراتهم. لا يوجد نظام أمني بموثوقية 100 بالمائة. بموضوع اليوم: لو حصل شيئ في بداية الرحلة في رواسي (شارل ديغول)، فهناك تآمر من أشخاص في الداخل، لأن من الصعب اختراق نظام أمن المطار.”

المسافرون من مطار رواسي – شارل ديغول على الخطوط المصرية لا يبدو عليهم الخوف لكنهم سيطمئنون أكثر عند الكشف عن سبب تحطم الطائرة.

يقول المسافر أحمد نجيب: “أنا أثق بمصر للطيران، لكن بالتأكيد فإنني مثل غيري أحب أن أعرف سبب حدوث تلك المأساة. إنها مأساة، وبمعرفة سببها نستطيع أن نعرف كيف نتصرف.”

وكانت السلطات المصرية أكدت الجمعة أنها عثرت على قطع من حطام الطائرة، وبقايا جثث بشرية وممتلكات، مما سيساعد على التحقيق في الحادث وكشف أسبابه.

لكل خبر أساليب عدة لمعالجته: اكتشف وجهات نظر صحفيي يورونيوز العاملين ضمن الفريق الواحد، كل منهم عبر عنها بأسلوبه وبلغته الأم.

المقال المقبل

العالم

الأمم المتحدة تحذر من ارتفاع كبير في درجات الحرارة