عاجل

تقرأ الآن:

"توني ايردمان" يفوز بجائزة الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية


فرنسا

"توني ايردمان" يفوز بجائزة الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية

بانتظار الاعلان عن اسم الفيلم الفائز بالسعفة الذهبية، الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية، منحت جائزتها للفيلم الكوميدي “توني اردمان” للمخرجة الالمانية مارين آدي.

وتقول رئيسة هذا الاتحاد الين تاسيان “مارين آد كانت اختياراً جديداً لنا. في الواقع هي مخرجة هامة، وجيدة. لقد اتمت مرحلة جديدة من عملها السينمائي”.

الممثل بيتر سيمونيشك يلعب دور فينفريد وهو مدرس موسيقى غريب الأطوار يسافر إلى رومانيا بعد نفوق كلبه محاولا إعادة بناء علاقته بابنته إينيس التي تلعب دورها ساندرا هولر.

فإينيس هي امرأة اعمال في شركة المانية كبيرة في بوخاريست، يزورها والدها بلا انذار مسبق… حياتها المنظمة قلبها سؤاله عما ان كانت سعيدة…

من كان يقول مراسل “يورونيوز” فريديريك بونسار إن “جائزة الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية هي عادة دليل على ما سينال بالسعفة الذهبية. “توني اردمان” للالمانية مارين آدي هو اكثر الافلام ترشيحاً لها. الافلام الاخرى يمكنها الادعاء بها ايضاً، فقمنا بجولة مع الصحافيين من حول العالم لنتعرف على آرائهم”.

ايسين كوكوكتيبيبنار من صحيفة “جمهورية” التركية ترى ان “هناك العديد من الافلام حول الواقع الاجتماعي ومقاربته، بالطبع احب هذه الموجة الرومانية وحالياً افضل مانجيو”.

ويقول لطفي خليفة من صحيفة “لوكوتديان” التونسية “احببت فيلم كين لوتش وكذلك الفيلم الالماني، اعتقد ان توني ايردمان سيفوز بالسعفة الذهبية”.

اما مير شنيتزير من صحيفة “معاريف” الاسرائيلية فيقول “فيلمي المفضل هو فيلم “التخرج” لكريستيان مانجيو”..

دفني غورسوا من “بيرغان” التركية فتؤكد انه بالنسبة اليها “السعفة الذهبية ستكون من نصيب سييرانيفادا للمخرج الروماني كريستي بيو”.

لكن باميلا بينزوبامس من صحيفة “فيبرشي” من التشيلي فتعتقد انه “في نهاية المهرجان الجائزة ستكون لتوني ايردمان”.

توني ايردمان هو اول فيلم الماني يرشح للسعفة الذهبية منذ عام 2008، واليها قد تقوده جائزة الصحافة السينمائية.

النمسا

مقتل شخصيْن وإصابة 11 بجروح في إطلاق نار عشوائي في النمسا